وألغت الشركة الصينية رحلة كانت مقررة من شنغهاي إلى تل أبيب، وأبلغت ركابها أن سبب الإلغاء يرجع للخوف على سلامتهم في الأجواء، في ظل التهديد الأميركي بضرب سوريا.

وأصدرت سلطات الطيران الأوروبية بيانا، حذرت فيه شركات الطيران التي تحلق فوق شرق البحر الأبيض المتوسط، من مخاطر "الضربات الجوية ضد سوريا" في غضون 72 ساعة.

وأعلنت الخطوط الجوية الكويتية عبر حسابها الرسمي في موقع تويتر، عن إيقاف رحلاتها إلى بيروت اعتبارا من الخميس 12 أبريل، وحتى إشعار آخر.

وأرجعت الشركة الأسباب إلى "تحذيرات أمنية جادة وردت من السلطات القبرصية بخطورة الطيران بالأجواء المحيطة بجمهورية لبنان".

قال الرئيس الأميركي دونالد ترامب، الأربعاء، في تغريدة على حسابه في تويتر، إن إدارته ستوجه ضربة إلى سوريا باستخدام "صواريخ جديدة وذكية".