الأخبار » أخبار الإمارات » 269 سيارة و24 خدمة تخصّصية في «إسعاف دبي»

269 سيارة و24 خدمة تخصّصية في «إسعاف دبي»

  ,   التاريخ : 2019-01-10 08:37 PM

أكد خليفة بن دراي المدير التنفيذي لمؤسسة دبي لخدمات الإسعاف أن عدد سيارات مؤسسة دبي لخدمات الإسعاف وصل نهاية العام الماضي إلى 269 سيارة، فيما وصل عدد الخدمات التخصصية التي تقدمها المؤسسة إلى 24 خدمة وعدد نقاط الإسعاف والمناطق التي تغطيها إلى 111 نقطة إسعافية تغطي جميع مناطق دبي والشوارع الداخلية والخارجية والطرق الرئيسة.

وقال بن دراي: إن المؤسسة وضعت خطة توطين معتمدة للأعوام 2018- 2020، تهدف إلى زيادة المواهب المواطنة في شتى المجالات ودعمها وتطويرها وتشمل استيعاب الكوادر الشابة المواطنة في أعمالها تطبيقاً لاستراتيجيتها الرامية إلى تطوير وتنمية قدراتهم، وإيجاد فرص العمل المناسبة لهم والإسهام في إدماجهم في مجالات العمل المتوافقة مع خبراتهم المكتسبة.

وتهدف الخطة إلى استقطاب الطلاب والطالبات أثناء دراستهم للانخراط في التدريب على أعمال المؤسسة الإدارية والفنية والميدانية لمدد تتراوح بين ثلاثة وستة أشهر، لإكسابهم الخبرات اللازمة.

ومراقبة أدائهم أثناء ذلك، واختيار الناجحين في التدريب ممن اجتازوا الاختبارات المؤهلة للتوظيف الدائم، إذ يعتبر العنصر البشري أثمن مورد لدى الإدارة، والأكثر تأثيراً في الإنتاجية على الإطلاق، لافتاً إلى أنه تقدم بطلب الالتحاق لدبلوم الطب الطارئ ما يقارب 68 طالباً حتى الآن وهي نسبة تزيد عن نسب التقدم في العام الماضي.

وأشار إلى أن عدد العاملين في مؤسسة الإسعاف وصل 1525موظفاً فيما وصل العدد الكلي للمسعفين 865 منهم 179 مسعفة. وأوضح أن متوسط زمن الوصول إلى موقع البلاغ في دبي تراوح بين 4-8 دقائق، وبلغت دقيقتين في مطارات دبي في نحو 80% من حالات مرضى القلب خاصة إصابات النوبات القلبية.

ابتكار

وأضاف:«نبتكر في المؤسسة بصفة دائمة مركبات إسعاف حديثة، تناسب الحالات المرضية والمصابة، مثل مركبات إسعاف للصحراء، وأخرى للشواطئ، ودراجات إسعاف نارية للمناطق الضيقة أو المزدحمة، ما يضمن الوصول إلى موقع البلاغ في أقصر وقت ممكن.

كما تتميز المؤسسة بتقديم العديد من الخدمات التخصصية بحسب المناطق الجغرافية والكثافة السكانية ونوعية البلاغات والتي تختص بالاستجابة الأولية والسريعة، على سبيل المثال خدمة الدراجات النارية وتخدم الاستجابة الأولية والسريعة في مناطق نايف والرفاعة والأسواق المكتظة بالجمهور.

وتشارك أيضاً في الفعاليات الرياضية مثل الماراثون وسباقات الدراجات الهوائية والعديد وخدمة الدراجات الهوائية لمواكبة إقبال الجمهور للدراجات الهوائية.

وحيث إنها أصبحت هواية عامة ولديها الإقبال الكبير من الجمهور أطلقت المؤسسة الدراجات الهوائية في الممشيات العامة مثل جي بي آر – سيتي ووك وترتكز الخدمة على الاستجابة السريعة للبلاغات البسيطة والمتوسطة والبليغة وإعطاء العناية الأولية لحين قدوم المركبة الإسعافية وتم إضافة الدراجة الهوائية النسائية في الخدمة لتلقي بلاغات العنصر النسائي.

إضافة تعليق