الأخبار » أخبار عجمان » دائرة البلدية والتخطيط بعجمان تعقد أولى اجتماعاتها للمجلس الإشرافي للدائرة

دائرة البلدية والتخطيط بعجمان تعقد أولى اجتماعاتها للمجلس الإشرافي للدائرة

  ,   المصدر : عجمان / دائرة البلدية والتخطيط عجمان   ,   التاريخ : 2019-03-14 01:42 AM

عقد الاجتماع الأول للمجلس الاشرافي بدائرة البلدية والتخطيط بعجمان برئاسة سمو الشيخ راشد بن حميد النعيمي رئيس المجلس وسعادة عبد الرحمن محمد النعيمي نائب رئيس المجلس والأعضاء المستقلين وهم م. خليفة الجراح والسيد عبد العزيز الجسمي والسيد إبراهيم الحمادي والسيدة مريم الشرفاء، وحضور الأعضاء التنفيذيين وهم فاطمة الملا مدير إدارة الاستراتيجية والتميز المؤسسي، والسيد إبراهيم الريامي أمين سر المجلس.

 

وخلال الإجتماع تم استعراض التشكيل الجديد للمجلس والتعريف بأحكامه ودورية انعقاده واوضح سمو رئيس المجلس أن هذا المجلس جزء من إطار الحوكمة المعمول به بالدائرة ويهدف إلى تبني الممارسات المعمول بها في مجالس الإدارة للهيئات والقطاعات الخاصة بغرض الإرتقاء بالعمل في القطاع الحكومي.وذكر على سبيل المثال ممارسة حساب تكاليف الخدمات والتحسين عليها حيث بات هذا الأمر مقصداً لكثير من القطاعات الخدمية سواء في الجهات الحكومية والخاصة لأنه كلما انخفضت التكاليف زادت الإيرادات ووبالتالي ستسهم هذه الوفرة بالنفع على المؤسسة والحكومة والدولة.

 

وتم خلال الاجتماع عرض استراتيجية الدائرة 2019-2021 التي تضم عدداً من الموجهات الهامة لتطويرها مثل رؤية عجمان 2021 والأجندة الوطنية وتوجهات الحكومة الإتحادية مثل الذكاء الاصطناعي واستشراف المستقبل والكفاءة المالية وغيرها. كما تم استعراض الإطار العام للتخطيط الاستراتيجي الذي يضم الرؤية والرسالة والقيم المؤسسية وعلى رأسها التركيز على المتعاملين، ويضم أيضاً الخارطة الاستراتيجية التي تحتوي على 5 أهداف قطاعية و 10 أهداف استراتيجية و 4 أهداف استراتيجية ممكنة و14 مؤشر قطاعي و36 مؤشر أداء استراتيجي. وكسابقة تحسب للدائرة تم استخدام أداة استشراف المستقبل ( تلفاي) لتحديد أوزان للأهداف الاستراتيجية وتم اشراك أعضاء المجلس لوضع هذه الأوزان لتحديد أولوية الأهداف.

 

وتم استعراض المشاريع والمبادرات التي تحقق الأهداف الاستراتيجية 2019-2021 البالغ مجموعها 37 مشروع ومبادرة ومن أبرزها مشروع التحديث على المخطط الحضري للإمارة 2030، ومشروع عصب الإلكتروني، ومركز سعادة المتعاملين الذكي وإنشاء مختبر البناء.

 

وتحدث سموه عن ما شهدته الدائرة من إنجازات مشرفة في مجال أتمتة خدماتها والتحول الرقمي وما نتج عنه من تحول المتعاملين من استخدام قناة الحضور الشخصي لمراكز سعادة المتعاملين إلى استخدام قناة الموقع الإلكتروني والتطبيقات الذكية حيث انخفض عدد مراجعي المراكز بنسبة 50% خلال العامين 2017 و 2018 ومن 100 ألف متعامل إلى 50 ألف متعامل خلال نفس الفترة. مؤكداً سموه أن نجاحنا الحقيقي نلمسه عندما يشعر المتعامل الذي طلب الخدمة قبل سنة أو سنتين وخاض تجربته في مراحل الخدمة السابقة، وعاد مرة أخرى وطلب الخدمة ذاتها وقارن بين مستوى الخدمة في رحلة المتعامل الحالية ومستواها في الرحلة السابقة؛ فإذا شعر بالسعادة وبسرعة وسهولة الإجراءات نستطيع أن نقول لأنفسنا بأننا حققنا النجاح الحقيقي. ومن ضمن الإنجازات التي تفخر بها الدائرة سرعة اصدار رخص البناء التي لا تزيد عن 10 أيام في حين أن هذه الخدمة تستغرق 4 أشهر في بعض الإمارات الأخرى، ونعمل حالياً على تجربة أنظمة إلكترونية حديثة تستطيع قراءة مخطط الموقع وتحديد الأخطاء في 3 دقائق لتطوير خدماتنا المقدمة وتسريع زمن الإنجاز. وذكر سموه عن خدمة تصديق العقود الإيجارية بأن لدينا خطط للربط مع شركائنا في الخدمة من الجهات الحكومية في منصة الكترونية واحدة يستطيع النظام أن يتحقق من اسيفاء رسوم كل شريك في هذه الخدمة لتسريع اجراءات الخدمة تسهيلاً على المتعاملين بنظام ال 24 ساعة وحالياً تستغرق هذه الخدمة قرابة 4 ساعات وطموحنا أن ننجزها في دقيقة واحدة فقط مما سينتج عنه ارتياح وسعادة لا توصف للمتعاملين وعائد اقتصادي كبير للإمارة.

 

وقام أعضاء المجلس بالمساهمة بتقديم عدد من الأفكار والمقترحات البناءة التي تسهم في تحقيق توجهات الدائرة ومتطلبات أصحاب المصالح لتكون عجمان بيئة وإمارة جاذبة للجميع.

 

 

إضافة تعليق