الأخبار » أخبار الإمارات » وفد من "الهوية والجنسيّة" يزور "قصر الوطن"

وفد من "الهوية والجنسيّة" يزور "قصر الوطن"

  ,   المصدر : الإمارات / هيئة الهوية والجنسية   ,   التاريخ : 2019-03-15 06:04 AM

زار وفد من الهيئة الاتحادية للهوية والجنسيّة "قصر الوطن"، الذي يشكّل معلماً حضارياً ضمن مجمع قصر الرئاسة في أبوظبي وواحداً من بين عدد محدود من المجمعات الرئاسية على مستوى العالم التي تفتح أبوابها أمام الجمهور.

وتجولّ الوفد في أروقة القصر وتعرّف إلى مختلف قاعاته وأركانه واطلع على ما يضمه من منشآت تعكس المستوى الحضاري للإمارات وما وصلت إليه من تقدّم وتطور، واستمع إلى شرح حول تفاصيل هذا الصرح المعماري الذي يشكّل تحفة فنية نفيسة تجسد مسيرة تقدم وازدهار الدولة وتعبّر عن حرص قيادتها الرشيدة وشعبها على إثراء الحضارة الإنسانية والمساهمة الفاعلة في إضافة معالم جديدة إليها، وتعزيز التواصل المعرفي والحضاري مع شعوب العالم المختلفة.

واستمع الوفد الذي ترأسه سعادة اللواء سعيد راكان الراشدي مدير عام شؤون الأجانب والمنافذ في الهيئة إلى شرح من سعادة فيصل النعيمي مدير عام قصر الوطن حول فكرة بناء القصر وتوظيف الموروث التاريخي لدولة الإمارات في تصميمه إلى جانب الفنون والتقنيات التي استخدمت في بنائه، وما يضمه من أقسام في مقدمتها المكتبة التي تعكس رؤية الإمارات 2021 القائمة على دعم اقتصاد المعرفة لتعزيز التنمية واستدامتها من خلال الاستثمار في العقول والموارد البشرية، وتوفّر أرقى المصادر المعرفية بأحدث الوسائل والتقنيات.

كما زار الوفد قاعة البرزة التي تعكس أساليب تواصل الحاكم مع أبناء شعبه، حيث تعتبر المجلس الذي يبرز فيه الحاكم ليجلس إلى أبناء شعبه، ويناقش قضاياهم ومشاكلهم، ويعمل على حلها.

وتمثل القاعة أسلوباً عصرياً فريداً ينقل الزائر إلى أجواء البرزة التقليدية ليتعرف على أهميتها ودورها الكبير في التأليف والتقارب بين أبناء الإمارات عبر الزمن.

وأشاد اللواء الراشدي بتوجيهات القيادة الحكيمة وثمن قرار الحكومة الرشيدة بفتح أبواب هذا الصرح الوطني أمام المواطنين والمقيمين والسياح ليشكّل عنصراً جديداً ورئيسياً من عناصر الإبداع والإبهار الإماراتي بما يحتويه من ثروة فنيّة وهندسيّة ومعرفيّة وتراثيّة تعكس بصورة جليّة مسيرة بناء وطن ونهضة شعب وتنقش في ذهن زائره فكرة راسخة بأنّ هذه الأرض وأبناءها قادرون دائماً على تجاوز العاديّ والتقليدي وتقديم ما يسهم في إضافة الكثير والثمين إلى الحضارة الإنسانية.

إضافة تعليق