الأخبار » أخبار رياضية » بطولة فزاع للرماية السكتون للمواطنين تشهد رقماً قياسياً تاريخياً

بطولة فزاع للرماية السكتون للمواطنين تشهد رقماً قياسياً تاريخياً

  ,   التاريخ : 2019-03-30 04:06 AM

انطلقت بطولة فزاع للرماية بالبندقية السكتون للمواطنين 2019، التي ينظمها مركز حمدان بن محمد لإحياء التراث في ميدان الرماية التابع للمركز في الروية – دبي، على مدار ثلاثة أيام، وشهدت مشاركة كبيرة وإثارة بالغة في دورها المؤهل لنهائي البطولة الذي يتأهل له أفضل 25 رامي في كل فئة.

وشهدت المنافسات رقماً قياسياً إماراتياً فريداً من نوعه، حيث تمكن الرامي سعيد محمد حمدان الدرعي الذي يشارك في فئة كبار المواطنين، من الحصول على أفضل "ريكورد" في تاريخ في بطولة الرماية للمواطنين حيث حصل على 80 ( 7x)  وهو أعلى رقم متميز في بطولتي الرماية المفتوحة للجنسين والمواطنين.

ويشمل برنامج البطولة 6 فئات، هي: الرجال، كبار السن، الناشئين، الناشئات، السيدات وإسقاط الصحون، ويملك مواطنو دولة الإمارات العربية المتحدة فرصتين في الحدث، وهما المشاركة في البطولة المفتوحة للجنسين وبطولة فزاع للرماية بالسكتون للمواطنين.

وأعربت سعاد إبراهيم درويش، مدير إدارة البطولات في مركز حمدان بن محمد لإحياء التراث، عن سعادتها بالرقم الجديد الذي شهدته بطولة المواطنين، واصفة إياه بـ"الريكورد" التاريخي الذي يؤكد أن الرماة الإماراتيين لا يقلون عن أي رامي في العالم، وأنهم يملكون من القدرات والإمكانيات ما يجعلهم جديرين بالتحليق بعيداً في مختلف البطولات الدولية.

وشدّدت سعاد إبراهيم درويش على ضرورة وأهمية إقامة البطولة المخصصة للمواطنين مباشرة عقب البطولة المفتوحة للجنسين، وذلك لتمكين المواطنين في الدولة من الحصول على فرصة ثانية ومتابعة التدريبات ونيل فرص أكبر للفوز.

وقالت: "بطولة فزاع للرماية بالسكتون للمواطنين شهدت إقبالاً واسعاً من قبل المواطنين في السنوات الماضية، البطولة المفتوحة تساهم في إحتكاك اللاعبين ومعرفة المستويات، الأمر الذي يساعد على الرفع من مستويات الرماة المحليين في هذه البطولة".

وأشادت مدير إدارة البطولات في مركز حمدان بن محمد لإحياء التراث بالزيادة التي شهدتها أعداد المشاركين في فئة الناشئين والناشئات ما يؤكد نجاح الهدف والغاية الأساسية من إقامة هذه البطولات وهي إعداد رماة للأولمبياد من خلال بطولة تراثية يصب جوهرها في تعزيز الهوية والوطنية وصون التراث الثقافي غير المادي.

وقال العميد محمد عبيد المهيري، رئيس اللجنة المنظمة لبطولات فزاع للرماية، إن بطولة الرماية للمواطنين أثلجت صدور اللجنة المنظمة والمتابعين، كونها شهدت منافسات مثيرة للغاية في كافة فئاتها، فضلاً عن الأرقام الرائعة التي شهدتها خاصة الريكورد الذي سجله المتسابق سعيد محمد حمدان الدرعي.

وأشاد بالجهود الكبيرة التي يبذلها مركز حمدان بن محمد لإحياء التراث، حيث يوفر التدريبات اللازمة والسلاح والذخيرة ليسهم في إعداد رماة في جميع الفئات الـ6 للبطولة، إضافة إلى أن ساحة التدريب مفتوحة أمام جميع المواطنين الراغبين في تعلم الرماية والمشاركة في هذه المسابقات وحتى ولو كانوا لا يمتلكون خبرة في هذا المجال.

وأضاف: "فزاع الرماية بالسكتون للمواطنين تتمتع بنفس نظام البطولة المفتوحة للرماية للجنسين، الأمر الذي يجعل منها نسخة مميزة عالمية المستوى في التنظيم والإدارة ويضعها جنباً إلى جنب في الأهمية ومستوى الرماة".

 

القواعد العامة

1ـ على الرامي أن يقدم السلاح المستخدم للفحص الرسمي من قبل اللجنة الفنية قبل المسابقة.

2ـ على الرامي إبراز ما يثبت شخصيته قبل البدء في المسابقة.

3ـ على الرامي التواجد في المجموعة المحددة معه سلفاً، ولا يجوز استبداله بأي حال من الأحوال أو تغييره.

4ـ يمكن للرامي استخدام تلسكوب لمراقبة إصاباته.

5ـ لا يجوز إطلاق أي طلقة قبل بدء المسابقة.

6ـ ممنوع استخدام أي ملابس أو معدات أو أدوات أو وسائل تتعارض مع القواعد العامة وروح البطولة، وتؤدي إلى دقة الرماية.

7ـ إذا تبين تكرار اسم الرامي في أكثر من مجموعة سيشطب اسمه نهائياً من البطولة ويحرم من الاشتراك في البطولة القادمة.

8ـ يمنع استخدام حامل البندقية (الستاندرد).

9ـ التقيد بالزي الوطني بالنسبة للمواطنين ودول مجلس التعاون.

10ـ لا يسمح بوضع المسند تحت الأخمص نهائياً في البطولة.

11ـ الشاشة المخصصة للأهداف هي أداة للمساعدة فقط، يحق للرامي استخدامها أو استخدام المنظار الخاص به.

12ـ في حالة تعطل الشاشة لا تتوقف الرماية ولا تعاد وعلى الرامي استكمال المباراة بمنظاره الخاص في حدود الزمن المتبقي.

13ـ بالنسبة للمتأهلين من فئتي الرجال و السيدات يتم إعداد قرعة لتحديد رقم الهدف الذي يرمي عليه الرامي.

14ـ تسجيل نتيجة المتأهلين بمشاركة رئيس اللجنة أمام الهدف بالميدان وبحضور الرامي واعتماد النتيجة من قبل رئيس اللجنة ولا يحق للرامي المراجعة بعد ذلك.

15ـ يمنع على المتسابقين المراجعة بعد اعتماد النتيجة النهائية من قبل رئيس اللجنة إلا في حالة وجود أي عارض أو خطا في النتيجة النهائية.

مسابقة إسقاط صحون

1ـ المتخلف عن الحضور لأكثر من الوقت المسموح له في الجولة ولم يحضر يعتبر الفريق الآخر هو الفريق الفائز.

2ـ يمنع التغيير بعد القرعة.

3ـ يجب أن يكون الفريق المشارك من راميين.

إضافة تعليق