الأخبار » أخبار الفن » مدينة الشارقة للإعلام تطلق إختبار الأداء الأول للتجربة الفنية الإماراتية في إمارة دبي

مدينة الشارقة للإعلام تطلق إختبار الأداء الأول للتجربة الفنية الإماراتية في إمارة دبي

  ,   التاريخ : 2019-04-05 03:18 AM

أطلقت مدينة الشارقة للإعلام إختبار الأداء الأول للتجربة الفنية الإماراتية المشروع الأول من نوعه في انتاج الأفلام على مستوى الوطن العربي وذلك في روكسي سينما سيتي ووك بإمارة دبي، وذلك بعد النجاح الذي حققته تجارب الأداء في إمارة الشارقة وإمارة أبو ظبي والتي تهدف إلى استقطاب كل من يملك موهبة التمثيل ويرغب بتطويرها.

هذا وتعمل (شمس) اليوم من خلال مشروعها الرائد "التجربة الفنية الإماراتية" والذي يعد الأول من نوعه على مستوى الوطن العربي على تطوير البنية التحتية لصناعة السينما في كافة مجالات الإنتاج السينمائي الإبداعي والتقني وهي في الوقت ذاته توفر بيئة ملائمة للإعلام والابداع وبالتالي تعزيز سمعة إمارة الشارقة في المجالات الإبداعية والإعلامية من خلال إبراز المحتوى المحلي إقليميًا وعالميًا.

من جهته أكد شهاب الحمادي مدير مدينة الشارقة للإعلام (شمس) على أهمية إنطلاق المرحلة الثالثة من فعالية اختبار تجارب الأداء للتجربة الفنية الإماراتية وذلك بعد النجاح الكبير الذي حققته المرحلة الأولى في إمارة الشارقة وإمارة أبو ظبي مشيراً إلى أن اختبارات الأداء متاحة للفئات العمرية من سن الثالثة عشرة حتى الخامسة والستين للذكور والإناث ومن سن السابعة حتى الثانية عشرة للأطفال.

وتجدر الإشارة هنا إلى إمكانية التسجيل في تجارب الأداء عبر منصة التجربة الفنية الإلكترونية التي هي منصة متطورة لإشراك الجمهور في المساهمة في عملية إنتاج الأفلام السينمائية،  وعلى كل من يرغب بالمشاركة في تجارب الأداء للتجربة الفنية الإماراتية تقديم جزء من نص العشر دقائق الأولى الذي تم نشره على موقع منصة التجربة الفنية الإماراتية أو أي نص من اختياره للقيام باختبار الأداء من خلاله من قبل لجنة فريق التجربة الفنية التي يترأسها في تجارب الأداء الفنان القدير الدكتور حبيب غلوم.

من جهته عبر مصطفى العيدروس الرئيس التنفيذي للعمليات شركة أراب فورمات لاب عن سعادته بنجاح المرحلة الأولى من تجارب الأداء للتجربة الفنية الإماراتية في إمارة الشارقة وإنطلاق تجارب الأداء في مرحلتها الثانية في إمارة دبي مشيرة إلى ما تتمتع به أجواء العمل في هذا المشروع السينمائي الرائد من حرفية عالية في ظل الإقبال الشديد على المشاركة فيه ، مؤكداً أنه يشكل قيمة مضافة للسينما العربية ونجاح مستحق لجهود (شمس) المثمرة في هذا المشروع الذي يعد عملاً فريداً يعمل من خلاله فريق من المبدعين المحترفين في صناعة الأفلام على إلهام المبدعين الحالمين بدخول عالم السينما.

مشروع التجربة الفنية الإماراتية مبني على التعاون مع مشروع عالمي بإسم Entertainment Experience  وهو المشروع الذي حاز على جوائز عالمية في مجال تطوير المحتوى السينمائي، تم تطبيقه سابقًا في عدة دول حول العالم منها على سبيل المثال هولندا والصين وكوريا الجنوبية وجنوب أفريقيا وتركيا، ولاقى اهتمامًا عالميًا غير مسبوق، وأصبح بنية أساسية لإطلاق مواهب جديدة في كل مجالات صناعة السينما في تلك الدول.

هذا وكانت مدينة الشارقة للإعلام (شمس) قد كشفت عن أسماء الفريق الملهم لهذه التجربة والتي تضم نخبة من الكفاءات الإماراتية المبدعة في عالم السينما وهم كل من المخرجة نهلة الفهد، الفنان الدكتور حبيب غلوم، ، الكاتب محمد حسن أحمد، الفنان عبد الله حيدر، إذا سيطلق هذا المشروع فيلماً سينمائياً إماراتياً يصنعه الجمهور ضمن مجتمع تفاعلي من المواهب الواعدة في دولة الإمارات تتنافس في كتابة السيناريو والتمثيل والإخراج، كما تتنافس في تقنيات الصوت والتصوير والإضاءة والتأليف الموسيقي والجرافيك وتصميم الديكور.

إضافة تعليق