الأخبار » أخبار رياضية » الوصل والشارقة.. التحدي واللقب

الوصل والشارقة.. التحدي واللقب

  ,   التاريخ : 2019-05-11 08:36 PM


يحل فريق الشارقة ضيفاً على الوصل في العاشرة من مساء اليوم ضمن منافسات الجولة 24 لدوري الخليج العربي، حيث يتحدى "الإمبراطور" نظيره "الملك"، متصدر الدوري بلا هزيمة حتى الآن، ويدخل الوصل المواجهة مكتمل الصفوف في ظل جاهزية بدنية وفنية عالية للرباعي الأجنبي، ليما وكايو ومينديز وفينسيوس.

ويتطلع أصحاب الأرض إلى إلحاق الهزيمة الأولى بالشارقة، وقنص النقاط الثلاث، بغية الارتقاء أكثر في الترتيب العام، والخروج من المركز التاسع الذي يحتله حالياً برصيد 30 نقطة، وفي المقابل يخوض الشارقة مواجهة مصيرية، ولو فاز فسيعلن رسمياً تتويجه بلقب النسخة الحالية للدوري، دون النظر لنتائج الآخرين، وفي رصيده 53 نقطة بفارق 6 نقاط عن شباب الأهلي أقرب مطارديه.

مباراة مهمة

وأكد الروماني لورينت ريجيكامب المدير الفني لفريق الوصل أن فريقه يخوض اليوم مباراة مهمة أمام صاحب المركز الأول، والساعي إلى تحقيق الفوز ونيل النقاط الثلاث، وقال: من جانبنا سنخوض المباراة على ملعبنا ونسعى إلى تقديم كل ما لدينا لتحقيق الفوز وجمع المزيد من النقاط.

ومبدأنا التحضير لكل مباراة على حدة، ونقوم بتجهيز أنفسنا جيداً قبل كل مواجهة، وعملنا في التدريبات على تجهيز كافة اللاعبين وتحضيرهم جيداً حتى يتسنى لنا اختيار أكثر العناصر جاهزية، لتقديم أفضل أداء ممكن والخروج بنتيجة إيجابية تساعدنا في المرحلة المقبلة.

وأضاف ريجيكامب: نحترم المسابقة التي نشارك بها ونسعى إلى تقديم كل ما لدينا في كل مباراة من أجل تحقيق النتائج الجيدة، لذلك سندخل مباراة الشارقة القادمة بكافة عناصرنا الأساسية نظراً لاكتمال صفوف الفريق وعدم وجود أي مصابين في الوقت الحالي، وسنسعى إلى تحقيق الفوز وحصاد النقاط الثلاث خاصة وأننا سنخوض المباراة على ملعبنا.

"الملك" جاهز

واستعد الملك الشرقاوي لمواجهة اليوم، بسلسلة من التدريبات القوية والجادة عقب مباراته في الجولة الماضية أمام فريق دبا الفجيرة والتي خرج منها بتعادل خاسر، فقد فيه نقاطاً غالية، فضلاً عن خسارته لاعباً مهماً وهو ماجد سرور، وعمل الجهاز الفني على تحضير اللاعب البديل له، وهو محين خليفة.

والذي سيعوض أيضاً غياب الأوزبكي شوكوروف، وهي مهمة صعبة للاعب محين، الذي لم يشارك أساسيا منذ فترات طويلة، وكانت مشاركاته في هذا الموسم معظمها لأوقات محدودة، وهو الأمر الذي جعل الجهاز الفني يضاعف من تحضيراته خاصة للبدلاء تحسباً لأي طارئ في مواجهة اليوم.

التركيز والتوازن

ومن جانبه، أكد مدرب الشارقة عبد العزيز العنبري، على جاهزية فريقه لمواجهة الوصل اليوم، وقال إن التركيز واللعب المتوازن، سيكون سلاحهم في مواجهة القوة الهجومية لفريق الوصل، وأضاف قائلاً: في البداية أبارك للجميع حلول شهر رمضان المبارك، ونحن مقبلون على مباراة مهمة وصعبة مع فريق بحجم الوصل، رغم عروضه المهتزة ونتائجه غير المرضية.

إلا أنه يظل منافساً له ثقله ووزنه في المنافسة، ويمتلك لاعبين مميزين من المحليين والأجانب، لكن كلي ثقة في فريقي، وأنه سيقدم مردوداً جيداً والخروج بنقاط المباراة الثلاث، مع احترامي الكامل لفريق الوصل الذي يلعب على أرضه ووسط جماهيره، ويمتلك نزعة هجومية قوية، وأتمنى رجوع فريقي مجدداً للنتائج الإيجابية.

قوة المنافس

وتابع العنبري: نعلم قوة الوصل الهجومية، ونركز على اللعب بتوازن في جميع الخطوط والحضور بكامل التركيز في المباراة، وضرورة التعامل مع تلك المواجهة الصعبة بهدوء وذكاء، لأنه لا تزال هناك 3 جولات متبقية لنهاية الدوري، والجميع ينتظر تحقيق الفريق البطولة، ونركز على الإيجابيات، وتكاتف الجميع مطلب، ودعم اللاعبين مهم في هذا التوقيت، لنصل جميعاً للهدف المراد تحقيقه.

راشد أحمد: جمهور الملك مصدر قوتنا

وصف حارس مرمى فريق الشارقة راشد أحمد، مواجهة اليوم أمام فريق الوصل بالصعبة، لكنهم جاهزون لها، وبدعم من جمهور الشارقة الذي يعد مصدر قوة لهم في الملعب، سواء في لقاء اليوم أو المواجهات السابقة، فهو جمهور وفي.

وقال: كل اللاعبين في حالة بدنية ومعنوية جيدة، ويبذلون جهداً كبيراً في التدريبات حتى يظهروا بصورة جيدة، ونحترم فريق الوصل الذي يمتلك عناصر جيدة، سواء مواطنين أو أجانب، وهدفنا من المباراة حصد النقاط الثلاث.

وعن خطورة خط هجوم الوصل قال: "نلعب بأسلوب جماعي، وبإمكان البدلاء، تعويض أي غياب في الفريق، وأراهن على إخواني اللاعبين البدلاء، بأنهم سيشكلون الفارق"، "وختم حارس مرمى الشارقة حديثه قائلاً: "مباراة دبا الفجيرة الأخيرة، نعتبرها درساً، والمباريات جميعها صعبة ولا تنتهي إلا بصافرة الحكم.

ليما: نتطلع لمواصلة النتائج الإيجابية

أكد فابيو دي ليما المحترف البرازيلي في صفوف فريق الوصل أن "الإمبراطور"، على موعد لمنازلة أقوى فريق في دوري الخليج العربي الموسم الجاري، مشيراً إلى أن الوصل يتطلع إلى استمرار النتائج الإيجابية التي بات يحققها الفريق أخيراً في المسابقة المحلية.

وقال: بالرغم من صعوبة المباراة إلا أن طموحنا كبير في تحقيق الفوز وقنص النقاط الثلاث، وسنقاتل لتحقيق هذا الهدف، مؤكداً جاهزية اللاعبين لخوض المواجهة.

وأضاف: طوينا صفحة الهزيمة من النصر السعودي الأخيرة في دوري أبطال آسيا، وتركيزنا منصب في الوقت الراهن على لقاء الشارقة، لذا نعمل حالياً مع الطاقم الفني في التدريبات للوصول إلى أعلى درجات الجاهزية للمباراة المهمة أمام الملك الشرقاوي، والتي سندخلها بهدف تحقيق الفوز لتحسين ترتيبنا.

إضافة تعليق