الأخبار » أخبار رياضية » بالأرقام.. عجمان خارج ملعبه «أفضل» ودرجة استحواذه «مرتفعة»

بالأرقام.. عجمان خارج ملعبه «أفضل» ودرجة استحواذه «مرتفعة»

  ,   التاريخ : 2019-06-09 03:33 AM


سجل فريق عجمان مشاركة هي الأبرز له في دوري الخليج العربي لكرة القدم، منذ ظهوره الأول في موسم 2008-2009، بعد أن جمع 37 نقطة، متخطياً رقمه السابق، في موسم 2011-2012، والذي حصل فيه على 31 نقطة فقط، واحتل «البرتقالي» المركز السابع في كلا الموسمين.

وبرز عجمان بصورة أكبر في الموسم المنصرم، خلال المباريات التي جرت خارج ملعبه، والتي جمع فيها 21 نقطة، مقابل 16 نقطة فقط على ملعبه.

واستطاع أبناء المدرب المصري أيمن الرمادي الفوز في ست مباريات خارج ديارهم، وتعادلوا في ثلاث مباريات وخسروا أربعاً، وتمكن الفريق من تسجيل نسبة كبيرة من الأهداف بلغت 24، في حين استقبلت شباكه 20 هدفاً.

وكان الفريق البرتقالي أقل حضوراً على استاد راشد، إذ تمكن من الفوز في أربع مباريات فقط، من أصل 13 جرت على ملعبه، وتعادل في مثلها، وخسر خمسة لقاءات، مسجلاً 17 هدفاً، وتلقت شباكه 20 هدفاً، ليرفع إجمالي أهدافه التي أحرزها هذا الموسم إلى 41، بينما دخل مرماه 40 هدفاً.

وكان أكبر فوز حققه البرتقالي على حساب العين في استاد هزاع بن زايد، إذ فاز بأربعة أهداف نظيفة، وكان ذلك في الجولة 20 من المسابقة، بينما كانت خسارته من الجزيرة 1-5، هي الأكبر له في الدوري، وكانت في الجولة الرابعة وجرت على ملعبه.

وتميز عجمان على صعيد الاستحواذ، وسجل النسبة الأعلى من بين مشاركاته في الدوري، وبلغت النسبة 58% في إجمالي عدد المباريات.

وتصدر السنغالي ثيام قائمة هدافي عجمان هذا الموسم، إذ سجل 13 هدفاً، كما سجل نسبة أعلى مشاركة في الدوري من بين لاعبي البرتقالي، بظهوره في المباريات الـ26.

وحل الثلاثي: علي الحوسني ووليد اليماحي وستانلي في المركز الثاني كأكثر اللاعبين مشاركة، وظهروا في 25 مباراة، وجاء المغربي عادل هيرماش في المركز الثالث في المشاركة بالمباريات، إذ لعب 24 مباراة، ومعه حسن عبدالرحمن بعدد المباريات نفسه، ثم البرازيلي فاندر فييرا الذي لعب 23 مباراة، وسجل سبعة أهداف. وعلى صعيد البطاقات الملونة، جاء لاعب خط الوسط محمد أحمد، في صدارة اللاعبين الذين تلقوا بطاقات صفراء بتسع مرات، ثم عادل هيرماش بست بطاقات، ليبلغ إجمالي عدد البطاقات الصفراء التي تلقاها فريق عجمان 46 بطاقة، بواقع أقل من بطاقة في المباراة الواحدة. وحصل ثلاثة لاعبين على البطاقة الحمراء، هم المدافعان حسن زهران، ووليد اليماحي، ولاعب خط الوسط البرازيلي فاندر فييرا.

الرمادي: كان بالإمكان إنهاء الدوري بالمركز الخامس

أثنى مدرب عجمان، المصري أيمن الرمادي، على المستوى الذي قدمه فريقه في إجمالي الموسم المنتهي، وقال لـ«الإمارات اليوم»: «عندما دخلنا الدوري، وضعنا ضمن أهدافنا البقاء بين المحترفين كهدف استراتيجي، لكن في منطقة جيدة بالدوري، والحصول على 35 نقطة هذا الموسم، لكننا وفقنا في جمع 37 نقطة، مع الوضع في الاعتبار أنه كان بالإمكان أن نزيد غلتنا من النقاط، وأن ننهي الموسم في المركزين السادس أو الخامس، لولا بعض الهفوات والمباريات التي لم نكن موفقين فيها، خصوصاً مباراة الوصل، التي فقدنا فيها ثلاث نقاط كانت في المتناول».

وأضاف: «أبرز ما أنجزه عجمان هذا الموسم، بعيداً عن الأرقام والإحصاءات، اللعب بنزاهة وشرف أو ما يقال عليه اللعب النظيف، سواء أمام الفرق التي كانت تصارع على اللقب أو على البقاء، ولم نتهاون مع أحد أو نلعب لمصلحة أحد، بل كنا نلعب من أجل أنفسنا، وهذا ما جعل عجمان من الفرق التي تميزت هذا الموسم على كل الصعد».

وختم: «نتطلع في الموسم المقبل للحفاظ على هذه المكتسبات وتطويرها للأفضل، فنحن نريد أن نكون إضافة مهمة للمسابقة، سواء من حيث الأداء أو النتائج، وهذه هي الأهداف الأساسية التي وضعناها على رأس سياسة عملنا، بالتنسيق مع مجلس إدارة النادي».

إضافة تعليق