الأخبار » أخبار صحية » «تعافي» الثدييات من السرطان يلهم الباحثين عن علاج للمرض

«تعافي» الثدييات من السرطان يلهم الباحثين عن علاج للمرض

  ,   التاريخ : 2019-07-05 02:17 AM


اكتشف فريق علمي بجامعة «ديوك» الأميركية، فرع سنغافورة، أن الخفافيش، المنتمية إلى الحيوانات اللبونة (الثدييات)، تملك آلية طبيعية للتخلص من المواد المسببة للسرطان، وربما التعافي منه. وبدا هذا الأمر بمثابة إلهام للعلماء الباحثين عن علاج للمرض.

وقال كوجي أتاهانا، أحد أعضاء الفريق العلمي في دراسة، إن «فريقنا بحث في الآليات الفريدة من نوعها الموجودة لدى الخفافيش، ووجد أن تعريضها لعقاقير سامة قاد إلى حدوث أضرار أقل في الحمض النووي في خلاياها، مقارنة بالإنسان». وأضاف أن «هذا ناجم عن وجود بروتين مهم يطلق عليه الرمز (إيه بي سي بي 1)».

 

وتساهم الأضرار التي تحدث في الحمض النووي في نشوء السرطان. واكتشف الباحثون أن البروتين المذكور يضخ المواد الدخيلة إلى خارج الخلايا، وقالوا إن البروتين يوجد بكميات أكبر في أنواع متعددة من خلايا الخفافيش، مقارنة بخلايا الإنسان.

ويعتقد الباحثون أن هذا الاكتشاف يقدم فهماً أعمق لبيولوجيا تطور السرطان، ويساعد في تطوير علاجات جديدة له، لدى الإنسان.

إضافة تعليق