الأخبار » فعاليات » القرية العالمية بدبي تستضيف متحف «ريبليز صدِّق أو لا تصدِّق»

القرية العالمية بدبي تستضيف متحف «ريبليز صدِّق أو لا تصدِّق»

  ,   التاريخ : 2019-10-21 08:58 AM


‫كشفت القرية العالمية عن استضافتها لمتحف «ريبليز صدِّق أو لا تصدِّق» للمرة الأولى على مستوى الشرق الأوسط وشمال إفريقيا، وذلك خلال دورتها الـ24 التي ستنطلق في 29 الجاري، إذ سيتمكن ضيوف الموسم الجديد من الاستمتاع بتجربة ترفيهية وتعليمية استثنائية جديدة في دبي.‬

‫ويعد «ريبليز صدّق أو لا تصدّق» بمعروضاته الاستثنائية فرصة للزوار من كل الأعمار، للاستمتاع بعروض تفاعلية وتحف أثرية، وقطع فنية مصنوعة من مواد فريدة وبتصاميم مميزة، إضافة إلى حيوانات غريبة، وقطع تذكارية لثقافة البوب، وقصص أشخاص وأماكن غريبة.‬

‫ووفقا لمكتب دبي الإعلامي، يستعرض المتحف العديد من القطع النادرة والغريبة، ومن بينها النسخة الخشبية الوحيدة عالمياً من سيارة فيراري التي يمكن قيادتها في البر والطواف بها في الماء أيضاً، إضافةً إلى أصغر سيارة يتم تصنيعها وتجميعها على مستوى العالم، وفك القرش العملاق «ميجالودون»، ونيزك من الحديد يعود تاريخه لآلاف السنين، وغيرها من القطع الأثرية النادرة والاستثنائية.‬

‫من جهته، قال الرئيس التنفيذي للقرية العالمية بدر أنوهي: «لا تقتصر أهمية متحف ريبليز صدق أو لا تصدق على توسيع النشاطات الترفيهية في القرية العالمية فحسب؛ بل تعكس قدرتنا على تنظيم واستضافة مثل هذه الفعاليات العالمية، استجابة لرؤية سمو الشيخة لطيفة بنت محمد بن راشد آل مكتوم، رئيسة هيئة الثقافة والفنون في دبي، في جعل الإمارة مركزاً ثقافياً رائداً على مستوى منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا».‬

‫وأضاف «نتشرف بالعمل في إطار تلك التوجيهات التي تلهمنا تعزيز المشهد الترفيهي في دبي عبر استضافة مثل هذه التجارب العالمية. وقد أثبتت القرية العالمية بفضل جهودها وإنجازاتها المتتالية، دورها الحيوي كمتنزه ترفيهي يعزز مكانة دبي على الخارطة السياحية مركزاً عالمياً رائداً للترفيه، والمدينة المفضلة لدى العلامات العالمية لناحية إطلاق أعمالها على صعيد المنطقة».‬

‫وسيتمكن ضيوف القرية العالمية من استكشاف أكثر الغرائب المثيرة للاهتمام في العالم، حيث يضم متحف «ريبليز صدق أو لا تصدق» ستّ صالات عرض فريدة من نوعها تضم مجموعة متنوعة من المعروضات النادرة والتجارب العملية التفاعلية.‬

إضافة تعليق