الأخبار » أخبار رياضية » حمدة وآمنة القبيسي موهبتان إماراتيتان واعدتان على الساحة العالمية لسباقات السيارات

حمدة وآمنة القبيسي موهبتان إماراتيتان واعدتان على الساحة العالمية لسباقات السيارات

  ,   التاريخ : 2019-11-27 02:51 AM


فيما تقام بطولة العالم للفورمولا1 في حلبة مرسى ياس لسباق الجائزة الكبرى في أبوظبي تستعد كل من آمنة وحمدة القبيسي لمشاركتهما الأولى في بطولة فورمولا4 الإمارات.

وتنتمي كل من حمدة وآمنة إلى عائلة تتمتع بجذور أصيلة لرياضة سباق السيارات فوالدهما خالد القبيسي أول نجم إماراتي في هذه الرياضة وكان قد صعد منصة التتويج لفئة GTE-Am في سباق يو مان 24 ساعة عام 2014.

وسارت الفتاتان على خطى والدهما، وبدأتا رحلتيهما في عالم السباقات مع بطولات الكارتينج، لتصعد آمنة إلى سباقات السيارات أحادية المقعد في عام 2018، وتصبح أول إماراتية تصل إلى هذه المرحلة في عالم السباقات.

وشاركت آمنة في سباقات بطولة فورمولا4 الإيطالية مع فريق بريما ومن ثم شاركت بعدها في اختبارات بطولة فورمولا إي مع فريق إينفيجين فيرجين رايسينغ بيل قبل أيام من انطلاق سباق الجائزة الكبرى في الدرعية في المملكة العربية السعودية.

وتحظى مشاركة آمنة في الاختبارات على مسار سباق الدرعية بأهمية خاصة بالنسبة لها فقد كانت إحدى تسع سائقات يشاركن في هذه الاختبارات التي أقيمت بعد أشهر قليلة من السماح للسيدات بالقيادة على الطرقات في المملكة العربية السعودية.

وفي هذا العام حاولت السائقة البالغة من العمر 19 عاما الاشتراك في بطولة سباقات السيارات المخصصة للسيدات الحديثة والهادفة لزيادة نسبة مشاركة السائقات في رياضة سباق السيارات، مواصلة سعيها لتطوير مهاراتها في القيادة لتنضم إلى بطولة فورمولا4 الإيطالية في موسم ثان.

أما حمدة، فلا تزال رحلتها في عالم سباقات السيارات في مراحلها المبكرة وشاركت السائقة الإماراتية البالغة من العمر 17 عاما في سباقين ضمن بطولة فورمولا4 إيطاليا خلال العام الحالي.

والآن تمثل السائقتان الشابتان دولة الإمارات ضمن فريق أبوظبي رايسينج في هذا المحفل العالمي على حلبة مرسى ياس وتؤكدان مهارة السائقات الإماراتيات وحضورهن في رياضة سباق السيارات.

إضافة تعليق