الأخبار » أخبار منوعة » لماذا يستخدم "صوف الغنم" في تغطية مقاعد الطيارين؟

لماذا يستخدم "صوف الغنم" في تغطية مقاعد الطيارين؟

  ,   التاريخ : 2020-02-03 02:20 AM


يستخدم "صوف جلد الغنم" في تغطيه مقاعد الطيارين لأسباب عدة تتعلق باعتبارات السلامة، فضلاً عن مستويات الراحة للطاقم على الرحلات الطويلة، إذ يمتاز هذا الصوف بخصائص فريدة مقارنة بالأنواع الأخرى من الأغطية.

ووفقاً لأكاديمية "BAA" الأوروبية للطيران والشركات المصنعة، يشكل صوف الغنم غطاء مثالياً لمقاعد الطائرات لتمتعه بخصائص عزل ممتازة، فهو مقاوم للحرائق واللهب، فضلاً عن السوائل، ويبقى جافاً طوال الوقت.

ويضمن هذا الصوف مستوى جيداً من الراحة حتى لو تعرض لدرجات حرارة قصوى، ويمكن لأليافه امتصاص كمية من الرطوبة تعادل ما يصل إلى 30% من وزنه دون خلق شعور "رطب"، وبالتالي فإن الطيارين لا يتعرقون كثيراً أثناء تشغيل الرحلات الجوية وأداء مهامهم.

كما أن أغطية جلد الغنم لا تذوب أو تلتصق بالجلد عندما تحترق، ولا تسبب الحساسية للأشخاص، فضلاً عن أنها مريحة وسهلة التنظيف بخلاف معظم المواد الاصطناعية.

إضافة تعليق