الأخبار » أخبار اقتصادية » إطلاق عملية تفكيك «إن إم سي هيلث»

إطلاق عملية تفكيك «إن إم سي هيلث»

  ،   التاريخ : 2020-05-14 04:11 PM   ،   المشاهدات : 579


قال مسؤولون إن مديري «إن إم هيلث» المكلفين بدأوا في بيع أصول الشركة المتعثرة في إطار سعيهم لجمع الأموال لتسديد الدائنين. وبحسب «بلومبيرج» فقد وجه مسؤولون في شركة «ألفاريز ومارسال» المكلفة بالإشراف على عملية إعادة الهيكلة، دعوات لمشترين محتملين لتقديم عطاءات لشراء فرعها «إن إم سي تريدينج» الذي يتولى عمليات التوزيع في «إن إم سي هيلث»، قبل نهاية الشهر الحالي.
وقالت مصادر مطلعة لـ«بلومبيرج» إن المسؤولين يخططون لبدء عملية بيع مؤسسات رابحة تابعة للشركة تعمل في مجال التخصيب والولادة وذلك خلال شهر يونيو /حزيران أو يوليو/تموز. وهناك توجه لدى المسؤولين عند إدارة الهيكلة، لبيع القسم الأكبر من أصول الشركة بما فيها مستشفياتها التي تصنف ضمن أكبر منشآت الرعاية الصحية في منطقة الشرق الأوسط.
وتمثل هذه الخطوات البداية الرسمية لتفكيك «إن إم سي هيلث»، التي كانت مدرجة على مؤشر فاينانشل تايمز 100 في لندن، وبلغت قيمتها السوقية 11 مليار دولار.
وبدأت الشركة في الانهيار في الأشهر الأخيرة بعد اكتشاف ديون لم يفصح عنها سابقاً وأدلة على الاحتيال، مما أدى إلى إقالة كبار التنفيذيين. وقد ترتبت على ذلك أضرار وخسائر تكبدها الدائنون بما في ذلك بنوك «أبوظبي التجاري» و«باركليز» و«ستاندرد تشارترد» وبنوك أخرى في الإمارات.
وتتردد أخبار عن أن الشركة المكلفة بإدارة العملية تتحرك بسرعة، وتطلب من المدعين تحديد حجم أعمال التوزيع في الشركة وتقديم المقترحات بشأنها في غضون أيام. لكن لم يتم اتخاذ قرارات نهائية حتى الآن، وليس هناك ما يؤكد أن المفاوضات ستؤدي إلى صفقة.
وقال متحدث باسم شركة «إن إم سي هيلث» إن الشركة بصدد البحث في «خيارات مختلفة» لأعمال التوزيع الخاصة بها «إن إم سي تريدينج»، والتي لا تعتبر أقساماً أساسية. وقال في بيان «إن أولوية فريق الإدارة هي تحقيق الاستقرار في العمل وضمان استمرارية الرعاية في المستشفيات والمراكز الطبية. كما أن أعمال التوزيع في المجموعة منفصلة عن أعمال المستشفيات الرئيسية والمراكز الطبية في الإمارات».
وقال مجلس المتابعة المالية البريطاني إنه فتح تحقيقاًَ في تدقيق شركة «إيرنست ويونج» الخاص ببيانات «إن إم سي هيلث» المالية لعام 2018. وقد بدأ التحقيق فعلاً في 15 إبريل/ نيسان ويمكن أن يؤدي إلى فرض عقوبات قد تشمل الغرامات.
وتوزع شركة «إن إم سي تريدينج» منتجات طبية تشمل الأطعمة ومشروبات من شركة «نستله»، وأدوية من شركة «فايزر»، ومنتجات العناية الشخصية لشركة «يونيلفر» في جميع أنحاء الإمارات. كما أنها تسوق العلامات التجارية الأجنبية للمعدات الطبية والمواد التعليمية واللوازم المكتبية والمنتجات البيطرية.
ويعمل في الشركة أكثر من 1700 شخص وتوزع المنتجات على أكثر من 10 آلاف نقطة بيع بما في ذلك محال السوبر ماركت ومحطات الوقود والمستشفيات.

إضافة تعليق