الأخبار » أخبار السياحة » رأس الخيمة أول مدينة على مستوى العالم تحظى باعتماد الأمان من "بيرو فيريتاس"

رأس الخيمة أول مدينة على مستوى العالم تحظى باعتماد الأمان من "بيرو فيريتاس"

  ،   التاريخ : 2020-07-01 02:23 AM   ،   المشاهدات : 327


أكدت هيئة رأس الخيمة لتنمية السياحة اليوم حصول الإمارة على شهادة الاعتماد كوجهة آمنة من قبل "بيرو فيريتاس" الرائدة عالمياً في مجالات الاختبار والتفتيش وإصدار الشهادات، وذلك مع استكمال كافة متطلبات "برنامج ضمان الحماية" (SafeGuard Assurance Program). وبذلك أصبحت رأس الخيمة المدينة الأولى على مستوى العالم التي تحصل على كل من ملصق الامتثال من "بيرو فيريتاس" و وختم "السفر الآمن" من المجلس العالمي للسفر والسياحة، اللذان يؤكدان الالتزام بتطبيق جميع معايير السلامة وبروتوكولات التدريب والنظافة في كافة أنحاء الإمارة.

ومن خلال شراكتها الاستراتيجية مع "بيرو فيريتاس"، قادت الهيئة تطبيق مجموعة من إجراءات الصحة والسلامة والنظافة الصارمة في كافة فنادق الإمارة، بهدف تقليص احتمالات تعرض  الموظفين والزوار لأية مخاطر وتعزيز مستويات الثقة بالوجهة. وتأتي الشراكة بين الطرفين ضماناً لصحة الإجراءات والعمليات المطبقة، ولترتقي بمستوى شهادة "ابق آمناً" التي تمنحها الهيئة للفنادق والمنشآت السياحية في مختلف انحاء الإمارة، وذلك من خلال سلسلة من جولات التدقيق المستقلة التي أجريت في فنادق الإمارة،.كما يتبع مركز الحمرا العالمي للمعارض والمؤتمرات الذي تبلغ مساحته حوالي 50,000 قدم مربع، البروتوكولات التفصيلية التي طورها المختصون العالميون في الصحة والسلامة والنظافة في "بيرو فيريتاس"  ليصبح بذلك أول منشأة معتمدة للاجتماعات والحوافز والمؤتمرات والمعارض ((MICE في المنطقة.

وفي إنجاز جديد يسهم في تعزيز الثقة بالقطاع، تلقت إمارة رأس الخيمة أيضاً ختم "السفر الآمن" من المجلس العالمي للسفر والسياحة، وهو الأول من نوعه عالمياً فيما يخص النظافة والأمان في قطاع السفر والسياحة حيث تم تصميمه خصيصًا للتعامل مع وباء "كوفيد-19" أو الأزمات المشابهة، لتصبح بذلك أول إمارة على مستوى الدولة تحظى بهذا الختم.  وتم تطوير هذه البروتوكولات بالتعاون مع أعضاء المجلس  ومن ضمنهم هيئة رأس الخيمة لتنمية السياحة،  والروابط والمنظمات الدولية السياحية الرائدة ، وذلك لضمان الجاهزية التشغيلية وجاهزية الموظفين ومنح الزوار تجربة سفر آمنة إضافة إلى تعزيز الثقة بقطاعات السفر والضيافة عبر تطبيق السياسات والإجراءات العالمية المعتمدة. وتتبع هذه البروتكولات المبادئ التوجيهية الحالية لمنظمة الصحة العالمية ومراكز السيطرة على الأمراض والوقاية منها وستشهد تحديثاً متواصلاً تزامناً مع صدور انباء حول وباء "كوفيد-19".

وبهذه المناسبة، قال راكي فيليبس، الرئيس التنفيذي لهيئة رأس الخيمة لتنمية السياحة: "تزامناً مع استئناف قطاع السفر لنشاطه وباعتبارنا هيئة معنية بتنمية السياحة، يتمثل دورنا في ضمان تطبيق المعايير الصارمة حفاظاً على صحة وسلامة زوارنا ومنحهم الطمأنينة اللازمة لقضاء عطلة لا تنسى في رحاب الإمارة. ونفخر بكوننا أول مدينةفي العالم تحظى بشهادة اعتماد الوجهة الآمنة من 'بيرو فيريتاس' إضافة إلى ختم "السفر الآمن" من المجلس العالمي للسفر والسياحة، ونحن على ثقة بأنهما ستسهمان في تعزيز الثقة وعودة الزوار إلى الإمارة. ويأتي هذا الانجاز تأكيداً على الجهود المتميزة التي يبذلها شركاؤنا في قطاع الضيافة، والذين يحرصون يومياً على تطبيق أعلى معايير السلامة العالمية، بينما نعمل جميعاً على التأقلم مع الواقع الجديد في القطاع".

واختتم فيليبس: "يعد المجلس العالمي للسفر والسياحة شريكاً بالغ الأهمية بالنسبة لنا في هيئة رأس الخيمة لتنمية السياحة، ونحن ملتزمون بتقديم دعمنا الكامل لجهوده في استئناف النشاط وتسريع تعافي القطاع في أعقاب وباء كوفيد-19. ومن هنا تأتي أهمية ختم "السفر الآمن" الذي يمنحه المجلس كآلية تؤكد على اتباع لبروتوكولات السلامة الأساسية على أعلى المستويات، ويسعدنا أن نضمن لزوارنا التزام إمارة رأس الخيمة الكامل بتطبيق أعلى المعايير العالمية".

إضافة تعليق