الأخبار » رياضة » السركال رئيساً للهيئة العامة للرياضة

السركال رئيساً للهيئة العامة للرياضة

  ,   التاريخ : 2017-11-09 07:21 AM

أصدر مجلس الوزراء أمس، قراراً بتعيين يوسف يعقوب السركال رئيساً لمجلس إدارة الهيئة العامة للرياضة، ويملك السركال خبرة في المجال الرياضي، تقلد وتدرج خلالها في عدد من المناصب الإدارية والرياضية المختلفة داخل الإمارات وخارجها، فقد ترأس اتحاد كرة القدم سابقاً، وشغل فيه عدداً من المناصب الإدارية.

كما شغل منصب نائب رئيس الاتحاد الآسيوي، ونائب رئيس اللجنة الأولمبية الوطنية بالإمارات للفترة الأولمبية 2009 - 2012، وكان رئيساً لمجلس إدارة نادي الشباب خلال الفترة 1991 - 1998، إلى جانب شغله عدداً من المناصب في الاتحاد العربي، والاتحاد الآسيوي.

ووجه يوسف السركال، رئيس مجلس إدارة الهيئة العامة للرياضة، الشكر إلى صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله، وإلى صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، وإلى صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، وإلى أصحاب السمو الشيوخ أعضاء المجلس الأعلى حكام الإمارات، وإلى رئاسة مجلس الوزراء، على تكليفه برئاسة مجلس إدارة الهيئة العامة للرياضة، مشيراً إلى أن الأمانة الوطنية التي كلف بها، ما هي إلا تكليف، قبل أن تكون تشريفاً، حيث إن العمل على تحقيق تطلعات القيادة الرشيدة، في الرياضة الإماراتية، هو الإطار الذي يعمل من أجله، وبمثابة استراتيجية ثابتة لـ«الهيئة»، وذلك بالتعاون مع جميع الاتحادات والهيئات وأطراف الساحة الرياضية على كامل اتساعها.

وشدد السركال على أن المرحلة المقبلة تتطلب مزيداً من العمل والعطاء، والتركيز على تعزيز الإيجابيات المتاحة لرياضة الإمارات، والسعي نحو رفع علم الدولة عالياً خفاقاً في مختلف المحافل، بالتخطيط العلمي السليم والمدروس، لكل الألعاب والرياضات، ورصد التحديات والصعاب، والعمل على تخطيها بعزيمة وبروح وطنية عالية.

كما نوه رئيس الهيئة العامة للرياضة، بالدور الكبير الذي قام به معالي الشيخ نهيان بن مبارك آل نهيان وزير التسامح، الرئيس الأسبق للهيئة العامة للرياضة، خلال السنوات الأخيرة، في دعم الحركة الرياضية، وتحقيق المزيد من الإنجازات، مشيراً إلى أن «الهيئة» ستنطلق من أرض ثابتة ومرحلة إيجابية ومتطورة من العمل، وصلت إليها على يد الإدارة الرشيدة لمعالي الشيخ نهيان بن مبارك آل نهيان، موضحاً أن المرحلة المقبلة تشهد الانطلاقة من حيث انتهى معاليه، لاستكمال المسيرة وتحقيق الطموحات التي تسعد الشارع الرياضي الإماراتي.

ولفت إلى أهمية تكاتف الجميع خلف هدف واحد، وهو ضرورة العمل من أجل الوصول إلى منصات التتويج، تماشياً مع رؤية أصحاب السمو الشيوخ، والقيادة الرشيدة، الداعمة دائماً للرياضة والرياضيين، وتعزيز مفهوم «الرقم 1»» في الرياضة الإماراتية بشكل عام.

وأوضح السركال أن رياضة الإمارات تحتاج بالفعل من أبنائها والمنتسبين لها، لأن توضع فيما تستحقه من مكانة عالية، ما يتطلب استمرار العمل من الرياضيين والإداريين، بالأندية والاتحادات، لتحقيق هذا الهدف الوطني، وختم بتأكيد أن «الهيئة»، ستكون داعمة لكل المبادرات والأفكار والخطط الرامية لتحقيق النهضة اللازمة، للرياضة الإماراتية، بهدف رفع علم الدولة عالياً وتحقيق الإنجازات في مختلف المحافل الدولية والقارية والإقليمية، متمنياً أن يوفقه الله ليكون عند حسن ظن القيادة الرشيدة، في العمل بتفان وبإخلاص لتحقيق الإنجازات الرياضية لدولة الإمارات.