دراسة جديدة تربط بين أدوية القلب وانخفاض الجرائم والعنف

التاريخ : 2023-02-01 (05:57 PM)   ،   المشاهدات : 373   ،   التعليقات : 0

دراسة جديدة تربط بين أدوية القلب وانخفاض الجرائم والعنف

كشفت دراسة جديدة أن الأدوية المستخدمة في علاج مشاكل القلب والأوعية الدموية، ترتبط أيضًا بانخفاض العنف.

وتعمل الأدوية المعروفة بـ"حاصرات بيتا" على خفض ضغط الدم، وتحسين تدفق الدم عن طريق توسيع الأوردة والشرايين، بالإضافة لذلك، يمكن لهذه الأدوية المساعدة في إدارة أعراض القلق.

وتفتح هذه الدراسة المزيد من المجالات لاستخدام الدواء في علاج القضايا العقلية مثل العدوان والعنف، وفقًا لموقع "ديلي بيست" الأمريكي.

وركز مجموعة من باحثي الطب النفسي في المملكة المتحدة والسويد على التأثير المهدئ لحاصرات بيتا، وتوصلوا إلى أن الأشخاص الذين يتناولون هذه الأدوية أقل عرضة لأن يصبحوا عدوانيين أو يرتكبون جرائم عنيفة.

وقالت الدكتورة سينا فاضل، الباحثة النفسية في جامعة أكسفورد والمؤلفة المشاركة في الدراسة، إن حاصرات بيتا تعمل عن طريق منع عمل الأدرينالين والنورادرينالين، وهما هرمونان مرتبطان بالإجهاض، مضيفة أن هذا يمكن أن يتحكم في استجابة الجسم للمواقف المجهدة والمحفوفة بالخطر.

وكان الباحثون في معهد كارولينسكا في السويد فحصوا نحو 1.4 مليون مستخدم لحاصرات بيتا على مدى 8 سنوات في الفترة من عام 2006 إلى عام 2013، وقاموا بتقييم سلوك المرضى عند تناولهم للأدوية وعندما توقفوا عن تناولها.

كما حقق العلماء في النتائج النفسية والسلوكية المتعلقة بالاضطرابات النفسية والسلوك الانتحاري والوفيات الناجمة عن الانتحار واتهامات بجرائم عنيفة.

وتوصلوا إلى أن علاجات حاصرات بيتا ارتبطت بفرصة أقل بنسبة 13% لارتكاب تهم بجريمة عنيفة، مع انخفاض خطر دخول المستشفى بنسبة 8% بسبب الاضطرابات النفسية.

وعلى الجانب الآخر، وجد الباحثون أيضًا زيادة بنسبة 8% في خطر التفكير في الانتحار عند تناول حاصرات بيتا، لكنهم قالوا إن حاصرات بيتا ليست السبب في زيادة خطر الانتحار، ولكن من المحتمل أن يكون ذلك بسبب ردود الفعل النفسية السلبية التي تعرض لها المستخدمون جراء المشاكل الجسدية مثل مشاكل القلب.

ومع ذلك، قال فريق البحث إنه في ضوء النتائج التي توصلوا إليها، يجب إجراء المزيد من التجارب في استخدام هذه الأدوية في المجموعات المعرضة لخطر العنف والعدوانية.

وكان الباحثون أشاروا أيضًا إلى أن التأثيرات المهدئة لحاصرات بيتا يمكن استخدامها في إبطاء انتشار خلايا سرطان الثدي في جميع أنحاء الجسم.

وأظهرت أبحاث أخرى أنه يمكن استخدام حاصرات بيتا لعلاج بعض مشاكل الصحة العقلية مثل الاكتئاب والقلق وحتى رهاب العناكب.

| بواسطة: عبدالخالق كامل

إضافة تعليق

الخبر التالي

جامعة عجمان تحتفي بتميز وانفراد خريجيها في مختلف المجالات