نادي الذيد ينظم جلسة حوارية لتنمية الوعي البيئي "نحو وعي بيئي مستدام"

التاريخ : 2023-02-07 (08:32 AM)   ،   المشاهدات : 408   ،   التعليقات : 0

الشارقة
نادي الذيد ينظم جلسة حوارية لتنمية الوعي البيئي "نحو وعي بيئي مستدام"

نظم نادي الذيد الثقافي الرياضي، ، جلسة حوارية حول الوعي البيئي، حضرها عدد من المهتمين بالبيئة والموروث البيئي في المنطقة الوسطى.

تطرق المشاركون في الجلسة الحوارية والتي أدارها عبيد بن حامد الطنيجي، والتي كانت بعنوان "نحو وعي بيئي مستدام" إلى جهود دولة الإمارات للحفاظ على البيئة والتي تأتي تزامنا مع اليوم الوطني للبيئة

وجرى خلال الجلسة التطرق إلى جهود صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة في البيئة لا سيما وأن إمارة الشارقة أصبحت نموذجا في أفضل الممارسات للحفاظ على التنوع الحيوي ومشاريع الاستدامة. سواء أكان من خلال إصدار التشريعات اللازمة أم من خلال إقامة المحميات الطبيعية أو اعتماد برامج أكاديمية في هذا المجال.

شارك في الفعالية عدد من أعيان المنطقة الوسطى، منهم وراشد عبد الله المحيان، وراشد علي بن هويدن وعبيد بن حامد الطنيجي ومحين بن سرور، وراشد بن هويدن عضو مجلس الإدارة بنادي الذيد وسالم سيف الجاري الكتبي المدير التنفيذي لنادي الذيد والكادر التنفيذي.

وفي بداية الجلسة أثنى سالم محمد بن هويدن على الحضور وشكرهم على المشاركة والتفاعل مع المبادرات المجتمعية التي يقيمها النادي.

كما أثنى على جهود هيئة البيئة والمحميات الطبيعية بالشارقة، في مجال نشر الوعي البيئي والحفاظ على الموروث البيئي. 

بعدها تطرق المشاركون إلى استعراض ما تزخر به المنطقة الوسطى من تنوع بيئي في الغطاء النباتي، نظرا لتنوع التضاريس ما بين سهول حصوية وكثبان رملية، كما تطرق المشاركون من أبناء المنطقة الوسطى إلى أهمية الوعي البيئي في الحفاظ على مكنونات الطبيعة، وأن أبناء المنطقة لديهم وعي بيئي متأصل، توارثوه عن الآباء والأجداد وبحكم غيرتهم على بيئتهم. مشيدين بأهمية الحفاظ على المناطق التي تزخر بالنباتات البرية، لاسيما السهول الحصوية، والتي أصبحت تتضاءل مساحاتها بسبب الامتداد العمراني.

من جانبه تقدم خليفه مبارك بن دلموك الكتبي رئيس لجنة التنمية الثقافية والمجتمعية بنادي الذيد بالشكر الجزيل لكل المؤسسات التي تساهم في نشر الوعي البيئي، مشيراً إلى أن هذه الفعالية تأتي في إطار مساهمة النادي في نشر الوعي للحفاظ على البيئة، كما أنها فعالية اجتماعية أتاحت المجال لكبار السن لاستعراض خبراتهم في مجال الموروث البيئي.

الناشر: إسلام | بواسطة: إسلام

إضافة تعليق

الخبر التالي

ارتفاع حصيلة ضحايا زلزال سوريا وتركيا إلى 4365 قتيلا