الإمارات تفوز برئاسة المنظمة العالمية للأرصاد

التاريخ : 2023-06-01 (03:52 PM)   ،   المشاهدات : 359   ،   التعليقات : 0

الإمارات تفوز برئاسة المنظمة العالمية للأرصاد

أعلن اليوم عن فوز دولة الإمارات برئاسة المنظمة العالمية للأرصاد الجوية التي تمثل الجهة المرجعية الرسمية ضمن منظومة الأمم المتحدة بشأن الطقس والمناخ والماء.

وفاز اليوم سعادة الدكتور عبد الله المندوس، مدير عام المركز الوطني للأرصاد ورئيس الاتحاد الآسيوي للأرصاد الجوية، برئاسة للمنظمة العالمية للأرصاد الجوية لمدة أربع سنوات من 2023 حتى 2027. 

ويأتي فوز المرشح الرسمي لدولة الإمارات لرئاسة المنظمة العالمية للأرصاد الجوية تتويجاً لإنجازاته المحققة وجهوده المتميزة كرئيس الاتحاد الأسيوي للأرصاد الجوية التابع للمنظمة العالمية للأرصاد الجوية، والممثل الدائم لدولة الإمارات العربية المتحدة لدى المنظمة، ليصبح بذلك أول خليجي وأول عربي من قارة آسيا يتولى هذا المنصب الرفيع.  

وأجريت جلسة الانتخابات خلال أعمال الدورة الـ19 للمؤتمر العالمي للأرصاد الجوية المنعقد حاليًا في مدينة جنيف بسويسرا وتستمر حتى 2 يونيو 2023، بمشاركة 193 دولة وإقليم عضو في المنظمة.

وقد أسفرت الانتخابات عن حصول سعادة الدكتور عبد الله المندوس على 98 صوتاً، مقابل 51 صوتاً لمنافسته البروفيسير دويكوريتا كرناواتي، رئيسة وكالة الأرصاد الجوية وعلوم المناخ والجيوفيزياء في جمهورية إندونيسيا. وسيتولى سعادته منصبه خلفاً لخبير الأرصاد الألماني البروفيسور غيرهارد أدريان، رئيس خدمة الأرصاد الجوية الألمانية الذي يشغل منصب رئيس المنظمة منذ يونيو 2019. 

وسيباشر سعادته مهام منصبه الجديد من خلال رئاسة الدورة السابعة والسبعين لاجتماع المجلس التنفيذي للمنظمة المقرر عقده في مدينة جنيف خلال الفترة من 5 حتى 6 يونيو 2023.

وقال سعادة الدكتور عبد الله المندوس: "إنه لشرف كبير لي انتخابي كرئيس للمنظمة العالمية للأرصاد الجوية، كل الشكر والتقدير لمجتمع الأرصاد العالمي على ثقتهم في قدرتي على قيادة المنظمة وتنسيق أنشطتها في هذه المرحلة الهامة التي يواجه فيها العالم العديد من التحديات الناتجة عن التغير المناخي. وأتطلع إلى دعمهم المستمر من أجل استكمال مسيرة جهود الرؤساء السابقين نحو إنشاء منظومة شاملة للإنذار المبكر لجميع سكان العالم، وتسريع أنشطة البحث العلمي، وضمان وصول جميع المجتمعات حول العالم إلى بيانات ومعلومات دقيقة حول حالة الطقس والمناخ."
وأضاف سعادته  سأسعى لتحقيق استراتيجية المنظمة الداعمة للأعضاء، من خلال العمل مع المرافق الوطنية للأرصاد الجوية وتوحيد جهودها نحو تعزيز قدرات الدول على مواجهة المخاطر المتعلقة بالطقس والمناخ، ورفع مستوى تقديم الخدمات، ودعم تبادل المعرفة وبناء القدرات بين جميع الدول الأعضاء، إضافة إلى زيادة الوعي بالعمل المتخصص التي تقوم به المنظمة، مؤكداً على حرصه على تعزيز الدور الحيوي الذي تقوم به المنظمة في الدفع بمنظومة الأرصاد العالمية، والمساهمة في تحقيق أهداف التنمية المستدامة، إضافة إلى رفع مستوى التعاون الدولي في مواجهة التحديات المتزايدة المرتبطة بالظواهر الجوية والتغيرات المناخية.

ومن جانبه قال سعادة السفير أحمد عبدالرحمن الجرمن، المندوب الدائم للإمارات العربية المتحدة لدى الأمم المتحدة والمنظمات الدولية الأخرى في جنيف: "نبارك لسعادة الدكتور عبد الله المندوس الفوز الذي يستحقه بكل جدارة في انتخابات المنظمة العالمية للأرصاد الجوية، والذي تزامن مع احتفالات الدولة بعام الاستدامة واستضافتها لمؤتمر الدول الأطراف COP28، بما يشكل فرصة لدولة الإمارات لتظهر للعالم التزامها المتواصل بقيادة الجهود الدولية المشتركة لمواجهة التحديات الملحة التي تواجه العالم. ونحن على ثقة من أن سعادة الدكتور المندوس سوف يستخدم خبرته الطويلة ورؤيته الشاملة في توجيه أنشطة المنظمة العالمية للأرصاد الجوية وتحقيق أهدافها الاستراتيجية في المرحة القادمة التي تحتاج إلى قيادة ترتقي الى مستوى هذه التحديات."

هذا وتتصدر أولويات سعادة الدكتور عبد الله المندوس خلال فترة رئاسته للمنظمة العالمية للأرصاد الجوية تسريع وتيرة العمل الدولي المتسق لتحقيق دعوة الأمين العام للأمم المتحدة لإنشاء أنظمة إنذار مبكر لجميع سكان العالم في غضون خمس سنوات، والعمل مع أصحاب المصلحة الرئيسيين لتحقيق رؤية المنظمة في تعزيز قدرات الدول على مواجهة التداعيات الاجتماعية والاقتصادية للكوارث الطبيعية والمناخية، من خلال التركيز على منهجية عمل تستند إلى خمسة محاور رئيسية تشمل المساهمة في تفعيل دور رؤساء الاتحادات الإقليمية والمندوبين الدائمين، وتنفيذ مبادرة "الإنذار المبكر للجميع" وترجمتها على أرض الواقع، واتخاذ خطوات استباقية في مجال الأمن المائي وأبحاث الطاقة المتجددة، وتطوير أبحاث الحوسبة المناخية عالية الدقة، وتعميق الوعي بدور المنظمة العالمية للأرصاد الجوية لدى المجتمع الدولي. 

ويأتي انتخاب سعادة الدكتور عبد الله المندوس لتولي منصب رئيس المنظمة العالمية للأرصاد الجوية في ظل التقدير الواسع الذي يحظى به سعادته في أوساط مجتمع الأرصاد الدولي بفضل خبرته المتميزة التي تمتد لأكثر من 30 عامًا في مجال الأرصاد الجوية وعلوم المناخ، فضلاً عن جهوده الملموسة لتعزيز التعاون المشترك بين مراكز الأرصاد الوطنية لدى الدول الأعضاء في للاتحاد الإقليمي الثاني (آسيا) في سبيل تطوير قدراتها في مجال الأرصاد الجوية.

ومنذ توليه منصب رئيس الاتحاد الأسيوي للأرصاد الجوية في 2017، يترأس سعادة الدكتور عبد الله المندوس دورات الاتحاد وتوجيه أنشطته ومجموعات العمل التابعة له، فضلاً عن تقديم وجهة نظر الاتحاد إلى المنظمة العالمية للأرصاد الجوية ومجلسه التنفيذي بشأن التحديات والأولويات الإقليمية فيما يتعلق بتنفيذ أنشطة الأرصاد الجوية. 

وبصفته المدير العام للمركز الوطني للأرصاد منذ 2008، أشرف سعادته على تطوير بنيته التحتية وتعزيز الشبكات الوطنية للرصد الجوي والزلزالي، إضافة إلى مساهماته في تطوير نظام الرادار المتكامل للرصد الجوي لشبه الجزيرة العربية والإشراف على برنامج الإمارات لبحوث علوم الاستمطار. 
كما يقدم سعادته المشورة بشأن المواضيع المتعلقة بالأرصاد والتنبؤات الجوية، وإدارة المصادر المائية، وإدارة الأزمات، وغيرها، وتم اختياره في أبريل 2021 من قبل المنظمة العالمية للأرصاد الجوية ضمن فريق خبراء تعديل الطقس التابع لها، والذي يضم عدداً من الخبراء الدوليين، ويهدف إلى تعزيز الممارسات العلمية في أبحاث تعديل الطقس.

والجدير بالذكر أن رئيس المنظمة العالمية للأرصاد الجوية هو المسؤول عن ترؤس دورات المؤتمر العالمي للأرصاد الجوية، واجتماعات المجلس التنفيذي الذي يقوم بتوجيه أنشطة المنظمة في مجال البحوث والخدمات المتعلقة بالطقس والمياه والمناخ.

| بواسطة: عبدالخالق كامل

إضافة تعليق

التعليق لا يقل عن 25 حرف

الخبر التالي

ناسا تدعو إلى تحسين البحوث لتحليل ظواهر الأجسام الطائرة المجهولة