ظهور صور نموذج من سيارة بورش Mission B بتصميم مستقبلي

التاريخ : 2024-02-06 (01:25 PM)   ،   المشاهدات : 1149   ،   التعليقات : 0

ظهور صور نموذج من سيارة بورش Mission B بتصميم مستقبلي

ظهر تصميم النموذج الرقمي من سيارة بورش Mission B، وهي سيارة كهربائية بتصميم مستقبلي يعكس رؤية الشركة للجمع بين الأداء المذهل والاستدامة البيئية.

تتميز هذه السيارة الاختبارية بخطوطها الانسيابية وتقنياتها المتقدمة التي تعد بتجربة قيادة استثنائية، مما يرسخ مكانة بورش كرائد في صناعة السيارات الرياضية الكهربائية الفخمة.

يأتي هذا بعدما حققت الشركة الألمانية فوز متميز في سباق دايتونا الذي اختُتم قبل نهايته الفعلية بـ 95.277 ثانية نتيجة خطأ في التحكيم، ليكون هذا الفوز هو الثالث والعشرون لـ بورش في تاريخ السباق، معلنةً بذلك عودة قوية إلى منصات التتويج بعد غياب دام أربعة عشر عامًا.

تميزت السيارة الهايبرد بورش 923 في حلبة السباق بأدائها المتفوق والمعركة الشديدة التي خاضتها ضد منافسها كاديلاك V-LMDh، لتسجل بذلك بورش اسمها في تاريخ السباقات وربما ترسم مستقبلها فيها.

ويُشكّل هذا الانتصار أهمية خاصة لروجر بينسكي، الذي كان قد فاز بهذا الحدث الشهير آخر مرة في عام 1969.

على مدار التاريخ، شكّلت السباقات قاعدة أساسية لتطوير السيارات لدى الشركات المصنعة، ولم تكن بورش غريبة عن هذا المسار.

فقد شهدت العلامة التجارية الألمانية نقاط ذروة أداء محدودة في تاريخها المجيد، لكنها جليلة، تمثلت في خمس سيارات فائقة الأداء بدءًا من الأسطورية 959 من منتصف الثمانينيات وصولاً إلى النموذج التجريبي Mission X الذي كشف عنه الستار الخريف الماضي.

وتُضاف إليها الـ 911 GT1 Strassenversion والـ كاريرا GT والـ 918 سبايدر.

في سياق متصل، ومن أعماق التصميم الرقمي للسيارات، بزغت رؤية لمستقبل سيارات بورش الفائقة الأداء عبر تصور زاك فو، الفنان الرقمي من باسادينا، كاليفورنيا.

وتُجسد إبداعه في النموذج الفني بورش Mission B، الذي يعد صاروخًا كهربائيًا بالكامل يجمع بين روح الحلبة وأناقة الشوارع، مُظهرًا توازنًا مثاليًا بين أوقات الراحة والعمل، وفقًا لتعبير الفنان نفسه.

يتميز نموذج بورش Mission B بكونه ثنائي المقاعد مع أبواب النورس، وزجاج أمامي منقسم، ومحركات كهربائية على كلا المحورين إلى جانب الديناميكا الهوائية النشطة.

تتمتع السيارة بقاعدة عجلات واسعة ومنخفضة تعزز من استقرارها وتواصلها مع الطريق، مانحةً السائق تجربة قيادة فريدة ومثيرة.

ويُعتبر تصميم Mission B خطوةً نحو الاستدامة والابتكار، حيث يندمج فيها الأداء العالي مع مسؤولية الحفاظ على البيئة من خلال استخدام الطاقة الكهربائية.

تُظهر بورش من خلال هذه الابتكارات التزامها بالمستقبل الذي يُركّز على تقنيات القيادة المستدامة والأداء العالي.

وتُعد هذه الخطوة في السباقات وفي التصميم الرقمي دليلاً على أن الشركة لا تزال متمسكة بجذورها الرياضية وفي الوقت نفسه تنظر إلى الأمام نحو مستقبل السيارات الفائقة الأداء.

| بواسطة: عبدالخالق كامل

إضافة تعليق

الخبر التالي