القرقاوي: تكلفة النزاعات حول العالم في عام واحد 17 تريليون دولار

التاريخ : 2024-02-12 (09:54 AM)   ،   المشاهدات : 172   ،   التعليقات : 0

القرقاوي: تكلفة النزاعات حول العالم في عام واحد 17 تريليون دولار

قال محمد بن عبدالله القرقاوي وزير شؤون مجلس الوزراء بالإمارات، رئيس مؤسسة القمة العالمية للحكومات، إن تكلفة النزاعات والصراعات في العالم في عام واحد وصلت إلى 17 تريليون دولار.

وأضاف القرقاوي، في كلمته خلال افتتاح فعاليات القمة، أن "الناتج المحلي العالمي تضاعف 3 مرات منذ نهاية الحرب الباردة".

وتابع: "نعيش في عالم يتراجع فيه الفقر بشكل مستمر.. نعيش في حقبة بشرية هي الأفضل والآمن".

وأشار إلى أن "50% من النمو العالمي يأتي من الصين والهند فقط".

وعن الذكاء الاصطناعي، أوضح أن قدرته على التعلم تضاعفت 1000 مرة خلال عام واحد، مؤكدا أن "الذكاء الاصطناعي سيتولى 70% من المهام في مختلف القطاعات".

ولفت إلى أن "نصف مليون محتوى مفبرك انتشر في الفضاء الرقمي خلال العام الأخير".

وأشار إلى أنه "خلال عام 2022 تم فرض حوالي 3000 إجراء لتقييد التجارة حول العالم".

وانطلقت، اليوم الإثنين، أعمال القمة العالمية للحكومات 2024 في دبي بمشاركة أكثر من 25 رئيس دولة وحكومة.

وتضم القمة العالمية للحكومات في دورتها الجديدة، التي تستمر حتى 14 فبراير/شباط الجاري، 6 محاور رئيسية، و15 منتدى عالمياً تبحث التوجهات والتحولات المستقبلية العالمية الكبرى، في أكثر من 110 جلسات رئيسية حوارية وتفاعلية، يتحدث فيها 200 شخصية عالمية، من الرؤساء والوزراء والخبراء والمفكرين وصناع المستقبل، إضافة إلى عقد أكثر من 23 اجتماعاً وزارياً وجلسة تنفيذية، بحضور أكثر من 300 وزير.

وتسجل الدورة الحالية من القمة العالمية للحكومات، إضافة نوعية إلى أجندتها، تتمثل في استضافة نخبة متميزة من علماء العالم الحائزين على جائزة نوبل في مختلف التخصصات العلمية، ما يرسخ مكانتها كمنصة عالمية لأصحاب العقول وصناع القرار وجميع المؤثرين، وبما ينسجم مع رسالتها المتمثلة في التركيز على أولوية الحلول المبتكرة لمواجهة التحديات العالمية، والارتقاء بحياة المجتمعات والحضارة الإنسانية.

وتطلق القمة العالمية للحكومات 25 تقريراً استراتيجياً بالتعاون مع شركاء المعرفة، من مراكز الفكر والمؤسسات الأكاديمية والبحثية، بهدف دراسة التوجهات العالمية في مختلف القطاعات، وتقديم استراتيجيات حكومية قابلة للتنفيذ.

كما تستضيف القمة العالمية للحكومات نقاشات وحوارات عالمية، هادفة لاستشراف تشكيل حكومات المستقبل، حيث تتضمن هذه الحوارات اجتماعات الطاولة المستديرة، التي تجمع قادة الدول والمسؤولين الحكوميين العالميين، والمنظمات الدولية وقادة الفكر والقطاع الخاص، بما يضمن تعزيز التعاون الدولي وتحديد الحلول المبتكرة للتحديات المستقبلية، واستشراف أبرز الفرص وإلهام الجيل المقبل من الحكومات.

وستُعقد خلال القمة اجتماعات وزارية رفيعة المستوى، منها الاجتماع الوزاري للوزراء المعنيين بالتنمية المستدامة، واجتماع وزاري لمناقشة ملامح الجيل القادم من حكومات المستقبل، واجتماع وزراء المالية العرب، واجتماع تشاوري مع وزراء العمل بدول مجلس التعاون الخليجي، واجتماع وزراء الطاقة لمناقشة مستقبل الطاقة الهيدروجينية.

| بواسطة: عبدالخالق كامل

إضافة تعليق

الخبر التالي

بعد إدخاله المستشفى.. وزير الدفاع الأمريكي يفوض مهماته لنائبته