الأخبار » أخبار الإمارات » المركز التربوي للغة العربية لدول الخليج بالشارقة يشارك عن بُعد في الاجتماع الاستثنائي لمكتب التربية العربي لدول الخليج وأجهزته ويستعرض انجازاته

المركز التربوي للغة العربية لدول الخليج بالشارقة يشارك عن بُعد في الاجتماع الاستثنائي لمكتب التربية العربي لدول الخليج وأجهزته ويستعرض انجازاته

  ،   التاريخ : 2020-09-22   ،   المشاهدات : 168


شارك المركز التربوي للغة العربية لدول الخليج عن بُعد في الاجتماع الاستثنائي لمكتب التربية العربي لدول الخليج وأجهزته والذي عقد برئاسة معالي الدكتور علي عبدالخالق القرني المدير العام لمكتب التربية العربي لدول الخليج.

وشارك في الاجتماع مراء المراكز التابعة للمكتب في الدول وتناول الاجتماع متابعة سير العمل في برامج الدورة الحالية للمكتب ولأجهزته التابعة له، واستعراض جهود المكتب وأجهزته وكافة الإجراءات والتجهيزات والحلول والبدائل لإنجاز برامجها ومشاريعها خلال الأزمة الحالية التي تجتاح العالم جراء فيروس كورونا (كوفيد 19).

وتناول الاجتماع الإجراءات والأنشطة التي تم تنفيذها في البرامج والمشاريع للدورة الحالية 2019/2020م، بالإضافة إلى ذلك عرض خطط المكتب وأجهزته خلال الفترة من سبتمبر حتى ديسمبر 2020م وهو نهاية الدورة الحالية.

واستعرض سعادة الدكتور عيسى صالح الحمادي مدير المركز التربوي للغة العربية لدول الخليج خلال الاجتماع جهود المركز في الدورة الحالية وما تم إنجازه من البرامج والمشاريع والأنشطة منذ بداية الدورة حتى الآن، وكذلك الإجراءات التي اتخذها المركز لمواجهة الجائحة الحالية جراء فيروس كورونا (كوفيد 19) في تنفيذ البرامج طبقًا للخطط التنفيذية لها .

واستعرض الحمادي الحلول والبدائل، بالإضافة إلى البرامج التي تم تنفيذها عن بُعد سواء الخاصة بالدراسات والبحوث أو البرامج التدريبية، 

وأكد الحمادي أن هذه الفترة من الجائحة قد فتحت آفاق جديدة أمام طبيعة وطريقة العمل في مثل هذه الأزمات، وأن هذه الأزمة قد خلقت نوعًا من الإبداع في أسلوب وآلية العمل، والتي حقق فيها المركز المزيد من الإنجازات في ظل الظروف الحالية، من خلال زيادة البرامج والأنشطة غير المعتمدة وتنفذها في تلك الفترة.

وتطرق إلى إنجازات المركز من حيث بلغ عدد البرامج التدريبية التي تم تنفيذها من مارس حتى أغسطس (18) برنامجًا تدريبيًا وقد تستهدف ذوي الاختصاص في مجال اللغة العربية بالدول الأعضاء بمكتب التربية العربي لدول الخليج، واستغرقت (54) يومًا تدريبًا بحضور ذوي الاختصاص من الدول الأعضاء وبلغ عدد المستفيدين (2385) مستفيد، ومن تلك البرامج التدريبية: إستراتيجيات تدريس اللغة العربية للصفوف (1-6)، و(7-12) والتي تضمنت (6) دورات تدريبية، أما البرنامج التدريبي لتعليم اللغة العربية للناطقين بغيرها فقد تضمن (10) دورات تدريبية، بالإضافة إلى البرنامج التدريبي لسياسات التقويم اللغوي للصفوف من (1 – 6).

كما أكد الدكتور عيسى الحمادي أن المركز التربوي للغة العربية لدول الخليج أطلق خلال الفترة من سبتمبر حتى ديسمبر 2020م مجموعة من الأنشطة والبرامج عن بُعد؛ أهمها: مؤتمر التعليم عن بُعد بالشارقة، بعنوان: التعليم عن بُعد في تدريس اللغة العربية: (الواقع، والمتطلبات، والآفاق) والذي سيتم تنفيذه من (25 – 27 أكتوبر 2020م)؛ وذلك بمشاركة نخبة من الباحثين والمتخصصين، بالإضافة إلى عدد من الدورات التدريبية التي سيتم تنفيذها لذوي الاختصاص في تعليم اللغة العربية بالدول الأعضاء بمكتب التربية العربي لدول الخليج.

 

إضافة تعليق