الأخبار » فعاليات » مؤسسة محمد بن راشد للإسكان تطلق بطاقة "الإسكان" من منصة ديكوبيلد 2020

مؤسسة محمد بن راشد للإسكان تطلق بطاقة "الإسكان" من منصة ديكوبيلد 2020

  ،   التاريخ : 2020-11-27   ،   المشاهدات : 417   ،   التعليقات : 0


شهدت النسخة الرابعة من معرض الإسكان ومواد البناء والديكور والإستشارات الهندسية "ديكوبيلد 2020" الذي تنظمه مؤسسة محمد بن راشد للإسكان وتتواصل فعالياته حتى يوم غداً السبت، إطلاق المؤسسة لبطاقة "الإسكان" إحدى المبادرات التي تهدف إلى تسهيل رحلة المواطنين في بناء أو تجهيز أو صيانة وتجميل مساكنهم، من خلال توفير خدمات مبتكرة تساعدهم في الوصول إلى الخدمات الإسكانية بأبسط الطرق وأسرعها، وتستهدف البطاقة متعاملي المؤسسة حيث يستفيد حاملها من خصومات تتراوح بين 20 إلى 50% لدى 50 شركة متخصصة في مجال البناء والديكور والصيانة والأثاث، وسيزيد عدد الشركات في المستقبل ليستفيد منها أكبر عدد من المتعاملين.

إسعاد المواطنين

وأكد سعادة سامي قرقاش المدير التنفيذي لمؤسسة محمد بن راشد للإسكان، أن المؤسسة تحرص دوماً على توفير خدمات إسكانية تتوافق مع متطلبات المواطنين، وأنها تمضي قدماً نحو تحقيق مبادرات إسكانية رائدة تسهم في إسعاد متعامليها، وتسهل عليهم إنجاز مساكنهم من خلال عدد من الحلول والإستراتيجيات التي تلبي طموحاتهم وتوفر لهم الحياة الكريمة، لافتاً إلى أن "بطاقة إسكان" تعزز تنوع المبادرات التي تقدمها المؤسسة والتي من شأنها أن تتيح خيارات واسعة للمواطنين لإختيار أفضلها بالنسبة لهم فضلاً عن التخفيف عن المستفيدين وتحقيق سعادتهم واستقرارهم بدءاً من إختيار النموذج المناسب وصولاً للإستلام النهائي للمسكن.

 

تحقيق الإستقرار السكني

وأشار قرقاش إلى أن إطلاق "بطاقة إسكان" جاء من خلال معرض ديكوبيلد، لأن هذا الحدث بحد ذاته مبادرة تحرص المؤسسة على تنظيمها سنوياً لإبراز دور المؤسسة الريادي في تبني المبادرات والفعاليات التي تسهم في تحقيق الإستقرارالسكني خاصة في ظل إهتمام الحكومة بمحور الإسكان كأولوية لضمان راحة المواطن ورفاهيته، لافتاً إلى أن معرض "ديكوبيلد" يجسد الرؤية الحكيمة التي تنتهجها قيادة دولة الإمارات الرشيدة، كما يعكس أهمية الدعم الذي يوليه صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي رعاه الله، لمنظومة  الإسكان الحكومي وتشجيع الشراكة ما بين القطاعين الخاص والحكومي لخدمة المواطن.

مبادرات إماراتية ذكية

وشهد المعرض الذي يقام في قاعة "البيت متوحد" بمنطقة  الورقاء 4 في إمارة دبي، إقبالا لافتا من الزوار في اليومين الأول والثاني، حيث يقدم أكثر من 55 عارضاً محلياً آخر ما وصل إليه قطاع بناء وتجهيز المساكن من مواد وحلول وأنظمة مبتكرة، وصيانة المساكن وتوسعتها وتجميلها والاستفادة من التقنيات والمنتجات الموفرة للطاقة والمياه والخدمات الذكية في المساكن.

وتميزت هذه النسخة بمشاركة إماراتية وإطلاق مشاريع يتم الإعلان عنها لأول مرة من خلال المعرض، حيث أعلنت شركة سبيكتروم للحلول الذكية التي يمتلكها الإماراتي سالم خليفة السويدي والذي يشارك لأول مرة في المعرض، عن مشروعها المتفرد "المدن الذكية" وهو عبارة عن نظام ذكي لمراقبة أداء الأجهزة الإلكترونية في المنازل من خلال مستشعرات تراقب جودة الأداء وتعمل على إرسال تنبيهات بأماكن حصول الأعطال إلى الوحدات الفنية، الأمر الذي يوفر السرعة في تحديد المشاكل الفنية بشكل تقني ومحدد، فضلاً عن توفير الوقت والجهد.

أول تطبيق ذكي لمراقبة المشاريع

كما شهدت منصة الإماراتي نواف النذر صاحب شركة توب كونسيبت المتخصصة بالتصميم المعماري الداخلي والحدائق، والذي يشارك أيضا لأول مرة، إطلاق أول تطبيق ذكي يستطيع من خلاله صاحب المشروع السكني مراقبة كافة خطوات التنفيذ، والإطلاع على أدق التفاصيل الفنية والهندسية، سواء من داخل الدولة أو من أي دولة في العالم دون الحاجة للتواجد، ويلبي هذا التطبيق الإجراءات الاحترازية التي يطبقها العالم الآن جراء انتشار جائحة كوفيد-19، وتقييد الطيران في غالبية دول العالم الأمر الذي يوفر على المتعاملين عناء السفر.

خدمات منزلية مبتكرة

أما ناصر مصبح أحمد الطنيجي مالك مصنع "أوتاد"  لصناعة الأثاث وتركيبات المطابخ والأشغال المعدنية، الذي يشارك في المعرض منذ إنطلاقه في العام 2017، فقد حرص هذا العام على إطلاق العديد من الخدمات المنزلية، منها الأبواب المجهزة بتقنيات مبتكرة وذات جودة عالية تتلائم مع مختلف الظروف الجوية، كما أطلق نظام السلايدينج للمساحات الكبيرة للواجهات، متوجهاً بالشكر لمؤسسة محمد بن راشد للإسكان والقائمين على المعرض على هذا التنظيم المتميز، مؤكداً أن ديكوبيلد في كل عام يؤكد حضوره وتميزه كمنصة مهمة لكافة العارضين الإماراتيين للترويج لأحدث منتجاتهم التي تخدم المواطنين لبناء مساكنهم وتحقيق الرفاهية لهم.

فرصة مهمة للمواطنين

ويوفر ديكوبيلد2020 فرصة مهمة للمواطنين، بما يقدمه من أسعار مخفضة مناسبة لمختلف الميزانيات إلى جانب التواصل مع ممثلي البنوك وشركات التمويل الذين يقدمون عروضاً هي الأفضل مقارنة بغيرها، وتنوعت الجهات العارضة بين شركات المقاولات ومواد البناء والتصميم الداخلي والديكور، والإستشارات الهندسية وإدارة المشاريع، والأثاث والمفروشات والستائر والإضاءة والكهربائيات والحدائق وأحواض السباحة، فضلاً عن مشاركة المؤسسات والهيئات الحكومية المتخصصة في هذا القطاع.

ويحظى المعرض الذي يفتتح أبوابه من الساعة العاشرة صباحا وحتى الثامنة مساء برعاية من بلدية دبي، وبرنامج الشيخ زايد للإسكان وبلدية الشارقة، ودائرة الإسكان في الشارقة، ودائرة التنمية الإقتصادية في دبي، وجمعية المهندسين الإماراتية، ورعاية إعلامية من قناة سما دبي وبدعم من غرفة تجارة وصناعة دبي.

إضافة تعليق

الخبر التالي

مواطنة تستعيد القدرة على السير بعد إصابتها بكسر في الظهر بحادث مروري