الأخبار » أخبار تربوية » «التربية» تنفذ برامج لإعداد الصف الثاني من القيادات

«التربية» تنفذ برامج لإعداد الصف الثاني من القيادات

  ،   التاريخ : 2020-12-31   ،   المشاهدات : 220   ،   التعليقات : 0


أطلقت وزارة التربية والتعليم النسخة الأولى من برنامج إعداد قيادات الصف الثاني والقيادات المستقبلية، «القائد الواعد»، في قطاع التعليم، وتم ترشيح 34 قائداً للاشتراك في البرنامج، ضمن مخطط زمني على مدار عام دراسي، ومتطلبات اجتياز للقيادات، وأكدت الوزارة أن البرنامج التدريبي الذي يجري تنفيذه يعد انطلاقة ملهمة لكل القيادات الواعدة التي يعول عليها قيادة المدارس، وتسعى المؤسسات بشكل دائم لتطوير وتعزيز قدراتها من خلال تمكين الصف الثاني، وكون الوزارة تدرك أهمية ذلك، كان لا بد من العمل على تأسيس برنامج تطويري يهدف إلى تشكيل فهم مشترك واحد بين الذين يتوقع أن يتولوا مواقع إدارية ومواقع قيادية في المستقبل.  

وأوضحت الوزارة أنه تم تصميم هذا البرنامج على مجموعة من أشكال التدريب «وجهاً لوجه»، من خلال 5 لقاءات وتدريب في مواقع العمل، ومنهجية الظل الوظيفي، وفي كل لقاء سيكون هناك موضوع مختلف يتم النقاش حوله، وفي المجمل هناك 140 ساعة تتوزع على مدى عام أكاديمي. ويتبع هذا البرنامج برنامج آخر تحت مسمى القائد الجديد يستهدف من سيتسلم موقعاً وظيفياً قيادياً.

ويأتي البرنامج ضمن مجموعة من الموضوعات التدريبية المرتبطة بالمعايير المهنية للقيادات المدرسية في دولة الإمارات تشمل:«مدخل في علم القيادة والإدارة، قيادة التعليم والتعلم، مهارات الكوتشينيج، قيادة التغيير الشخصي، التعليم الموجه بالبيانات، التدريبي العملي: الظل المهني «Shadowing program».

وأوضحت وزارة التربية أن من سمات المؤسسات الفاعلة بناء الصف الثاني من القيادات التي تقع على عاتقها تبني التطبيق الحقيقي لرؤية ورسالة وأهداف المؤسسة التي يعملون لها ويتطلعون لها من مناظير مختلفة، وحين يصطف الوعي، ويكون على بصيرة واحدة مع مراعاة البعد الشخصي الفريد، ينعكس ذلك على قوة اللغة المهنية المشتركة الذي يتحدث بها العاملون في المؤسسة، وبذلك تتقدم نحو رؤيتها ويصبح للعمل ثقافة تعزز فرص النجاح على كل المستويات، وهذا البرنامج يسير في هذا النسق.

وأشارت إلى أن الهدف العام يتمثل بتطوير مهارات المشاركين القيادية في السياق التربوي المدرسي وفق أفضل الممارسات المحلية والعالمية عدد المتدربين: وفق الترشيحات بما لا يزيد عن 75 مشاركاً.

وبينت الوزارة أن البرنامج يستهدف معلمي المدرسة الإماراتية الواعدين «أصحاب الكفايات القيادية» من محتوى تعليمي وتدريبي عال، يشمل مدخل في علم القيادة والإدارة، قيادة التعليم والتعلم، مهارات الكوتشينيج، قيادة التغيير الشخصي، المرافقة والمصاحبة والملاحظة الظل الوظيفي المهني والشخصي، التعليم الموجه بالبيانات، وذلك لتحقيق عدد من الأهداف التفصيلية منها» مهارات القيادة والإدارة، يتقن مهارات قيادة التعليم والتعلم، يعقد جلسة حوارية لتطوير أداء زميل آخر.

إضافة تعليق

الخبر التالي

كاسترو يتبنى الكلب الضال في بوليفيا