الأخبار » أخبار الإمارات » اللجنة المنظمة لأعمال الدورة الثانية للبرلمان العربي للطفل تعقد اجتماعها

اللجنة المنظمة لأعمال الدورة الثانية للبرلمان العربي للطفل تعقد اجتماعها

  ،   التاريخ : 2021-01-28   ،   المشاهدات : 280   ،   التعليقات : 0


في أعقاب التحضير حاليا لبدء أعمال الدورة الثانية للبرلمان العربي للطفل وسط مراسلات عادة يجريها الأمين العام للبرلمان مع الدول العربية لترشيحها ممثليها الجدد في عضوية البرلمان اجتمعت اللجنة المنظمة لأعمال الدورة الثانية للبرلمان وبحث مختلف الخطط والجدول الزمني للدورة الثانية .

وجرى خلال الاجتماع الذي عقد عن بعد صباح أمس باستخدام التواصل المرئي لدواعي الحفاظ على السلامة العامة من تداعيات فيروس كورونا المستجد 19 التطرق إلى كافة جهوزية البرلمان العربي للطفل لاستقبال الأعضاء الجدد من مختلف الدول العربية لعقد الجلسة الأولى من الدورة الثانية للبرلمان خلال شهر فبراير المقبل من عام 2021.

ومن المقرر أن تقام فعاليات الجلسة الأولى للبرلمان في الفترة من السادس عشر وحتى الثالث والعشرين من شهر فبراير على أن تتخللها العديد من البرامج والأنشطة المصاحبة والتي روعي اختيارها لتأهيل الأعضاء بأوجه ممارسة العمل البرلماني وفق ما يناسب أعمارهم .

ترأس الاجتماع سعادة أيمن عثمان الباروت الأمين العام للبرلمان العربي للطفل رئيس اللجنة العليا المنظمة لأعمال البرلمان بحضور موظفي البرلمان من مختلف الإدارات والأقسام بجانب موظفي الأمانة العامة للمجلس الاستشاري لإمارة الشارقة والذي بدأ مرحبا بالحضور ومشيدا بالجهود الكبيرة التي بذلت طوال العاميين الماضيين 2019/2020 لإنجاح الدورة الأولى للبرلمان وترسيخ التجربة البرلمانية لأطفال العرب بممارسة ناضجة ومتكاملة.

وأشار الباروت إلى أهمية دور الكادر البشري والشركاء في تعزيز الخطط والبرامج والنهوض بالأداء العام للوصول إلى الأهداف والغايات المنشودة .

ونقل الباروت لأعضاء اللجنة المنظمة تحيات المجلس التنفيذي لإمارة الشارقة وتقديرهم للجهود المبذولة والنجاح الذي رافق انطلاقة البرلمان في دورته الأولى وما استشرفه من موضوعات لامست قضايا الطفولة العربية كما في موضوع حق الطفل في التعليم وحق الطفل في الصحة وكذلك موضوع التقنية خيارنا للمستقبل والذي نوقش في الجلسة الثانية وكان أول جلسة يقودها الرئيس المنتخب من الأطفال وتميزت النقاشات بالجدية والحيوية والتفاعل من قبل الجميع.

وأفاد بأن البرلمان العربي للطفل هو أحد أجهز الجامعة العربية ويحظى بدعم سخي ومتابعة من صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة بعد أن تبنى سموه فكرة دعمه وتأسيسه على أرض الشارقة بدولة الامارات العربية المتحدة وبات يشكل البرلمان منصة للأطفال للتعبير عن احتياجاتهم وقضاياهم التي تسفر عن توصيات أو مواثيق تخدم الطفولة في كل البلدان العربية وتلك التوصيات ترفع إلى الجامعة العربية لعرضها على القادة العرب في اجتماعاتهم الدورية مشيرا إلى أن التواصل جاري لدعوة كافة الدول العربية للمشاركة دون استثناء .

بعدها جرى خلال الاجتماع تناول فعاليات برلمان الطفل العربي خلال انعقاد الجلسة الأولى والتي من المقرر أن تقام عن بعد باستخدام وسائل الاتصال الحديثة بسبب فيروس كورونا ولدواعي الحفاظ على صحة الأطفال تناول مختلف البرامج العلمية المكثفة وكافة الدورات التدريبية المتقدمة التي سيتم تنظيمها وكذلك الورش والأنشطة المصاحبة وإطلاق البرنامج العلمي الجديد مع إتاحة تواصل الأطفال مع بعضهم البعض ليخضوا تجربتهم في برلمانهم العربي باقتدار وكفاءة .

وتبادل الحضور الأراء في مختلف أوجه تنفيذ البرنامج المصاحب وعقد الجلسة الأولى والتي سيتولى رئاستها أكبر الأعضاء سنا وستناقش عددا من المحاور التي تخص الأطفال بهدف العمل على تحقيق أهداف برلمان الطفل من تأسيس جيل قادر على العيش بأمان وسلام والحرص على رفع الوعي لدى الطفل العربي بالعمل البرلماني وصولا من خلال تلك البرامج ومستجدات أليات العمل والمناقشات المتداولة الاهتمام بمستقبل العمل البرلماني في الدول العربية من خلال هذه الأهداف.

 

إضافة تعليق

الخبر التالي

وفد طلابي من الجامعة القاسمية يزور معهد الشارقة للتراث ويطلع على أنشطته ومقتنياته