الأخبار » فعاليات » البرازيل تشارك في جلفود 2021 بـ 42 شركة

البرازيل تشارك في جلفود 2021 بـ 42 شركة

  ،   التاريخ : 2021-02-22   ،   المشاهدات : 457   ،   التعليقات : 0


أعلنت البرازيل اليوم أن جناحها في معرض جلفود 2021 المقبل سيضم مجموعة كبيرة من الشركات يبلغ عددها 42 شركة تستعرض منتجات الأغذية والمشروبات الأفضل ضمن فئتها في البلاد.

وستشارك الشركات البرازيلية في معرض جلفود 2021، الذي يفتتح أبوابه في الفترة من 21 ولغاية 25 فبراير الجاري، تحت إشراف وكالة ترويج التجارة والاستثمار للحكومة البرازيلية "أبيكس - برازيل". 

وقال " مارسيو رودريجيز"، مدير الأعمال التجارية الزراعية في "أبيكس - برازيل": "تعد البرازيل اليوم أكبر منتج ومصدّر للبروتين الحلال في العالم، كما أننا أيضاً ثاني أكبر مصدّر للمنتجات الزراعية إلى الشرق الأوسط، لكون هذه المنطقة ثالث أكبر مستورد للمنتجات الزراعية من البرازيل. وفي العام 2020 فقط، وصل الرقم التصديري للبرازيل إلى حوالي 9 مليارات دولار. بالإضافة إلى ذلك، هناك احتمالات لاستعادة النمو في بلدان هامة تحضر المعرض التجاري. ولدينا حضور قوي في أسواق اللحوم والبروتين الحيواني، فضلاً عن السكر والصويا والذرة. كذلك لدينا مشاركة جيدة في السوق على صعيد الحيوانات الحية والقهوة والقطن ومنتجات أخرى. وتجدر الإشارة إلى أنه تم افتتاح العديد من الأسواق الجديدة لنا من قبل وزارة الزراعة في المنطقة خلال السنوات الأخيرة، مما يتيح أمامنا فرص جديدة. ومن بين القطاعات الرئيسية التي يمكن زيادة المبيعات فيها ضمن تلك الأسواق العصائر ومنتجات الألبان والعسل والأغذية العضوية والوظيفية، بجانب الأغذية المعالجة والمعبأة". 

وقالت وكالة "أبيكس – برازيل": "بالإضافة إلى اجتذابه آلاف المشترين من مختلف أنحاء العالم، يسلط معرض جلفود الضوء على اتجاهات السوق الرئيسية المتعلقة بالأغذية والمشروبات كما يسهّل حركة التجارة. ويستقطب المعرض أيضاً صناع القرار في قطاع التجارة والمؤثرين من العالم العربي". 

وتابع "رودريجيز": "تعتبر دولة الإمارات العربية المتحدة من بين الأسواق ذات الأولوية المحددة من قبل "أبيكس - برازيل". وبالإضافة إلى ذلك، يضم المعرض العديد من المشترين من أسواق أخرى كبيرة ذات صلة من منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا أيضاً، على غرار المملكة العربية السعودية وإيران والجزائر ومصر. فيما تمثل دبي محوراً رئيسياً للمنطقة، باعتبارها منصة للتجارة والتوريد للمصدّرين الساعين لاكتشاف فرص جديدة للمبيعات في منطقة الشرق الأوسط، وأفريقيا وجنوب شرق آسيا"، مشيراً إلى أن حجم تجارة البرازيل في المنطقة قفز إلى 1.4 مليار دولار في العام 2019 مقارنة مع 645 مليون دولار في عام 2015. وقالت وكالة "أبيكس - برازيل" إنه "على الرغم من تأثير تداعيات جائحة "كوفيد 19" على عدد الجهات المشاركة في المعرض، فإن جلفود 2021 لا يزال يتمتع بأهمية محورية بالنسبة للوكالة". 

وأشارت الدراسات السوقية التي أعدتها وكالة "أبيكس - برازيل" إلى أن قطاعات الأغذية الفرعية طرحت فرص بقيمة 10.8 مليارات دولار للمنتجات البرازيلية في مجال الواردات من بلدان في المنطقة و4.2 مليار دولار صادرات برازيلية إلى تلك الأسواق. وتأتي المشاركة البرازيلية انسجاماً مع أهمية هذه القطاعات الفرعية حيث أن 38.9 % من الشركات في الجناح البرازيلي تلبي احتياجات هذه الفئة. 

وتمتلك وكالة "أبيكس - برازيل" مكتبها الخاص في دبي للاستفادة من الفرص وتعزيز توسيع حضور الشركات البرازيلية. 

تعتبر دولة الإمارات العربية المتحدة من بين الأسواق ذات الأولوية بالنسبة لـ"أبيكس - برازيل"، فيما يستقطب معرض جلفود مشترين من أسواق رئيسية وأسواق ذات صلة في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، على غرار المملكة العربية السعودية وإيران والجزائر ومصر. في حين تعتبر دبي محوراً إقليمياً للتجارة ومنصة لإعادة الصادرات للشركات الساعية للنمو في منطقة الشرق الأوسط وأفريقيا وجنوب شرق آسيا. 

وقالت وكالة "أبيكس - برازيل" إن التنويع التدريجي لاقتصاد الإمارات ساعد أيضاً على نمو الأعمال بسلاسة، مع تقليل تأثرها بتقلبات أسعار النفط بالمقارنة مع بلدان خليجية أخرى، مما يمنح المزيد من الأمان للشركات البرازيلية المتخصصة بالتصدير والتجارة لاتخاذ الإمارات مقراً لأنشطتها. 

إضافة تعليق

الخبر التالي