الأخبار » أخبار الإمارات » محمد بن راشد يستجيب لاستغاثة أم طفلة عراقية مصابة بمرض نادر

محمد بن راشد يستجيب لاستغاثة أم طفلة عراقية مصابة بمرض نادر

  ،   التاريخ : 2021-02-23   ،   المشاهدات : 385   ،   التعليقات : 0


استجاب صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي «رعاه الله»، لاستغاثة والدة الطفلة العراقية لاڤين (19 شهراً) طالبة علاجها، حيث تعاني الطفلة من مرض نادر «ضمور العضلات الشوكي»، والمتاح علاجه بمستشفى الجليلة التخصصي للأطفال بدبي، ويكلف حوالي 8 ملايين درهم.

وقالت والدة الطفلة في فيديو متداول عبر مواقع التواصل الاجتماعي، إنها الآن ضيفة في دولة الإمارات، حيث وصلت وابنتها مع وصول «مسبار الأمل» إلى المريخ، وكان ذلك بشارة أمل لها، وأضافت في استغاثتها لصاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم: «أبعث إليكم نداء استغاثة عاجل.. بنتي مصابة بمرض نادر جداً وعلاجه غير متوفر في بلدى.. حاولت وضاقت بي السبل.. علاجها متوفر بمستشفى الجليلة ولكن يفوق إمكانياتنا.. أتوجه إليكم بكل كلمات الإنسانية أن تنظروا إلى طفلتي بعين الرحمة، وأن توافقوا على حلولها ضيفة صغيرة في رعايتكم الكريمة، وتتلقى العلاج في بلدكم الطيب المعطاء».

وتابعت: «بنتي يتبقى لها أشهر قليلة إذا لم تتلقى خلالها العلاج فستتحول إلى دمية طريحة الفراش، وممكن الضمور يوصل لعضلات تنفسها فيفقدها الحياة تماماً.. أستبشر بكم خيراً لإحياء نفس بريئة، أنتم أهل للكرم والرحمة والإنسانية.. وأبوابكم دائماً مفتوحة للبشرية جمعاء».


ويعرف ضمور العضلات الشوكي بأنه تلف في الخلايا العصبية في المخ والحبل الشوكي، يترتب على ذلك توقف المخ عن إرسال الرسائل التي تتحكم في حركة العضلات، وعادة ما يؤثر ضمور العضلات الشوكي على الرضع والأطفال، ويجعل من الصعب عليهم استخدام عضلاتهم.

وينتج هذا المرض بسبب خلل في الجينات، ويتم نقله من الآباء إلى الأبناء، ففي حال كان الطفل يعاني من ضمور العضلات الشوكي، فذلك يعني أن كلاً من الأب والأم يحملان الجين المسؤول عن ضمور العضلات الشوكي وتم تمريره لطفلهم، وهذا الخلل الجيني يؤدي إلى عدم قدرة أجسام المصابين به على صنع نوع معين من البروتين، وبدون هذا البروتين تموت الخلايا العصبية المسؤولة عن التحكم في العضلات.

إضافة تعليق

الخبر التالي

500 درهم مخالفة رمي الكمامات والقفازات في الأماكن العامة بدبي