الأخبار » أخبار الإمارات » 5 طالبات يستفيدن من منحة الشيخ محمد بن زايد للتعليم العالي

5 طالبات يستفيدن من منحة الشيخ محمد بن زايد للتعليم العالي

  ،   التاريخ : 2021-04-21   ،   المشاهدات : 249   ،   التعليقات : 0


أعلنت مؤسسة الإمارات التي تُشرف على إدارة برنامج «منحة الشيخ محمد بن زايد للتعليم العالي»، أسماء الطلاب المستفيدين من منحة هذا العام.

وحصلت على منحة عام 2021 خمس طالبات: مريم المعمري - ماجستير في العلوم البيئية والسياسة من جامعة جونزهوبكنز. ومريم بن حيدر- ماجستير العلوم في الصحة العامة (الصحة النفسية) من كلية كينجز - لندن في المملكة المتحدة. وعلياء الغفلي - ماجستير في تصميم الأثاث من جامعة البوليتكنيك في ميلانو بإيطاليا. وإيمان المصعبي - ماجستير في البيئة: ديناميكيات الأقاليم والمجتمعات من جامعة السوربون أبوظبي. ونورة الهاشمي - ماجستير في علم النفس الإكلينيكي من جامعة الإمارات.

وتهدف المنحة إلى تمكين الطلبة الإماراتيين من إكمال دراستهم في المجالات التي تلبي الاحتياجات الإستراتيجية لدولة الإمارات، ويقدم البرنامج فرصة الحصول على الماجستير أو الدكتوراه في تخصصات التعليم والدراسات الاجتماعية، ودراسات المتاحف، والسياحة، والرعاية الصحية والإدارة العامة، والبيئة والهندسة، والهندسة والإدارة النووية، والملاحة الجوية والفضائية.

وقال أحمد الشامسي، الرئيس التنفيذي لمؤسسة الإمارات، إن هذا البرنامج، يجسد حرص القيادة الرشيدة على دعم الطلبة الإماراتيين وإعدادهم لمواجهة تحديات القرن الحادي والعشرين. مشيرا الى أن البرنامج من أوائل برامج المنح التعليمية التي ركزت على تشجيع الطلبة على إكمال دراستهم العليا في المجالات التي تسهم في تحقيق التنمية الاقتصادية المستدامة لدولة الإمارات.

وأضاف أن قائمة الحاصلين على منحة هذا العام، تشمل نخبة من الطلبة الإماراتيين المتفوقين، منوهاً بحرص المؤسسة على دعمهم للارتقاء بدراستهم الأكاديمية إلى أعلى المستويات.

فيما قال الدكتور ناجي واكيم - نائب مدير جامعة زايد بالإنابة إن «منحة الشيخ محمد بن زايد للتعليم العالي» المخصصة لخريجي جامعة زايد، تمثل فرصة مهمة للخريجين الراغبين في إكمال دراساتهم العليا في مختلف التخصصات الأكاديمية في أرقى الجامعات المحلية والعالمية، الأمر الذي ينعكس إيجاباً على مهاراتهم ويزودهم بكفاءات جديدة تدعم مسيرتهم العلمية والمهنية مستقبلاً. كما تصب هذه المنحة في إطار دعم القيادة الحكيمة للشباب عبر الاستثمار في الكفاءات الشابة ورفد الاقتصاد الوطني بالكوادر اللازمة.

وبلغ إجمالي الطلبة المستفيدين من المنحة التي امتدت على مدى عقد كامل 78 خريجاً وخريجة من جامعة زايد. وفضلاً عن الطلبة الخمسة المقبولين في هذه الدفعة كان قد التحق 58 طالباً ببرنامج الماجستير، فيما التحق 15 طالباً ببرنامج الدكتوراه ممن أكملوا دراساتهم العليا في أرقى الجامعات.

إضافة تعليق

الخبر التالي

«إينوك» توسّع نشاطها بمجال التخزين في السعودية