الأخبار » أخبار القانون » «يهكر» حسابها لأخذ صورها وتهديدها لدفعها للعودة إليه

«يهكر» حسابها لأخذ صورها وتهديدها لدفعها للعودة إليه

  ،   التاريخ : 2022-05-05   ،   المشاهدات : 228   ،   التعليقات : 0

أبوظبي

أقامت فتاة دعوى قضائية ضد شاب، أمام محكمة أبوظبي للأسرة والدعاوى المدنية والإدارية، طالبت فيها إلزامه، بأن يؤدي لها مبلغ 100 ألف درهم مع إلزامه بالرسوم والمصاريف ومقابل أتعاب المحاماة.

وقالت شارحة لدعواها: إنها تعمل في ذات الشركة التي يعمل بها المشكو عليه وبعد أن انتهت العلاقة العاطفية بينهما، قام المشكو عليه بمضايقتها عن طريق إرسال رسائل عبر برنامج المحادثات «واتسآب» لها كما أخبرها بأنه قام بتهكير حسابها، وأخذ صورها منه.

وتابعت: قام المشكو عليه بتهديدي بنشر صوري بين أفراد أسرتي، في حال رفضت العودة إليه، مشيرة إلى أنها رفضت الانصياع لمطالباته وقامت بإبلاغ الجهات المعنية التي تولت مهام القضية على المتهم وإحالته إلى المحكمة الجزائية التي أدانته بالتهم المنسوبة إليه.

وبعد صدور الحكم الجزائي توجهت الشاكية إلى المحكمة المدنية المختصة للمطالبة بالتعويض، مرفقة لهيئة المحكمة صور أحكام جزائية.

تهديد
من جانبها، أكدت المحكمة أن الثابت من الحكم الجزائي إدانة المشكو عليه عن تهمة تهديد الشاكية، بإسناد أمور تمس سمعتها وشرفها واعتبارها، وبنشر صورها الخاصة على أفراد عائلتها وأصدقائها لتسوء سمعتها أمامهم لحملها على القيام بفعل، وهو أن ترجع علاقتها به وذلك باستخدام تقنية المعلومات (هاتف نقال).

وأشارت المحكمة إلى أن الثابت من الأوراق إدانة المتهم أيضاً عن تهمة دخوله حساب الشاكية في موقع التواصل الاجتماعي «فيسبوك» بدون تصريح، كما أدين أيضاً عن تهمة سب الشاكية، بما يخدش شرفها واعتبارها بواسطة الهاتف النقال وقد تم تأييد حكم الإدانة، ومن ثم يكون الحكم قد حاز حجية الأمر المقضي فيما قضى به أمام المحكمة المدنية ولا يجوز معه إعادة بحث عناصر المسؤولية ومن ثم يكون ركن الخطأ قد توافر قبل المدعى عليه وثبت ثبوتاً قطعياً بحقه.

 ولفتت المحكمة إلى أن الخطأ الذي أدين بموجبه المشكو عليه، هو التسبب في أضرار للشاكية، وكان الفعل غير المشروع الذي رفعت الدعوى الجنائية على أساسه هو بذاته الذي رفعت الدعوى المدنية استناداً له ومن ثم تتقيد هذه المحكمة بثبوت الخطأ ونسبته إلى فاعله ويمتنع عليها أن تخالفه أو تعيد بحثه، مما يجعل أركان المسؤولية من خطأ وضرر وعلاقة سببيه قد توافرت في حق المشكو عليه وتبني المحكمة حكمها على هذا الأساس.

وعن التعويض عن الأضرار الأدبية، أشارت المحكمة إلى أنه من المقرر وفقاً لقانون المعاملات المدنية أن «كل إضرار بالغير يلزم فاعله ولو غير مميز بضمان الضرر»، لافتة إلى أن الثابت من الحكم الجزائي أن المشكو عليه قام بسب وتهديد المدعية كما قام بالدخول لحسابها في الفيسبوك بدون تصريح وقد ترتب على ذلك الخطأ أضرار معنوية لحقت بالشاكية، تمثلت فيما أصابها في شعورها من حزن واكتئاب وخوف مما ترى معه المحكمة تعويض الشاكية.

وعليه حكمت المحكمة بإلزام المشكو عليه بأن يؤدي للشاكية مبلغ 10 آلاف درهم، وألزمته بالرسوم والمصاريف ومقابل الأتعاب.

إضافة تعليق

الخبر التالي

يترك ابنته الرضيعة داخل سيارة في حرارة الشمس حتى الموت