الأخبار » أخبار اقتصادية » مستشفى القاسمي للنساء والولادة والأطفال ينقذ رضيعاً عبر جراحة معقدة

مستشفى القاسمي للنساء والولادة والأطفال ينقذ رضيعاً عبر جراحة معقدة

  ،   التاريخ : 2022-10-04 (08:39 PM)   ،   المشاهدات : 327   ،   التعليقات : 0

الشارقة 🇦🇪
مستشفى القاسمي للنساء والولادة والأطفال ينقذ رضيعاً عبر جراحة معقدة

نجح مستشفى القاسميللنساء والولادة والأطفال في إمارة الشارقة التابع لمؤسسة الإمارات للخدمات الصحية في إنقاذ حياة رضيع، عانى منذ ولادته من حالة طبية نادرة، وهي وجود رئتين غير طبيعيتين مع استسقاء وتكيس بالرئة اليسرى. مكث على إثرها في المستشفى لمدة عشرة أشهر، واستدعت إلى عملية جراحية معقدة، وخرج بعد نجاحها من المستشفى مع الحد الأدنى من دعم الأكسجين واجهزة التنفس. 

 

وأشرف على الحالة فريق متكامل متعدد التخصصات للتعامل مع حالة الرضيع، من تخصصات العناية المركزة للأطفال وأمراض الرئة وجراحة الأطفال والأنف والأذن والحنجرة، بجانب التخدير والمخ والأعصاب والقلب والجهاز الهضمي والأمراض المعدية، بالإضافة إلى طاقم التمريض والعلاج الطبيعي والتأهيلي.

 

وولد الرضيع خديجاً قبل الأوان حيث تم تشخيصه عن طريق مسح الموجات فوق الصوتية مبكراً أثناء فترة الحمل بأنه يعاني حالة نادرة في الرئتين، وعند الولادة احتاج إلى التنبيب والإنعاش والاتصال بجهاز التنفس الصناعي.  وخضع الرضيع لدورة مكثفة لمدة 6 أشهر ونصف في وحدة العناية المركزة لحديثي الولادة، عانى خلالها من متلازمة الضائقة التنفسية الحادة التي تطورت إلى مرض رئوي مزمن، كما تم تشخيصه بنقص تنسج الرئة وتشوه مجرى الهواء الرئوي الخلقي في الرئة اليسرى مع ارتفاع ضغط الدم الرئوي.

 

ولجأ الفريق الطبي إلى تقنية تهوية "نافا"، وهي فكرة ابتكارية للتخلص من دعم التهوية عالي التردد وجعل إجراء الجراحة للرئة المصابة ممكناً، خاصة وأنها صنفت بشبه المستحيلة لخطورة وضع الرضيع.وبعد أسبوعين تم اتخاذ قرار إزالة الرئة اليسرى الكيسية غير الطبيعية، بالرغم من حساسيته نظراً لوجود مخاطر عالية أثناء الجراحة واحتمالية الوفاة أثناء وبعد الجراحة. 

وتم إخضاع الرضيع بعد نجاح الجراحة لخطة علاجية شاملة متعددة المراحل، مكنت الفريق الطبي من متابعة حالته على مدار الساعة، والتصدي لمضاعفات ما بعد الجراحة كاسترواح الصدر والتهابات الدم ونقص الأكسجين، باللجوء إلى الأساليب والتقنيات الطبية المتطورة المدعمة بالخبرات، مما ساهم في مساعدته على تخطي مرحلة الخطر والحالة الصحية الحرجة بكل كفاءة.

 

إضافة تعليق

الخبر التالي

أكسيونا تستخدم آلات البناء الكهربائية في مشروعاتها